New Page 1

بعد صدور كتاب "الموسيقى والغناء في فلسطين قبل 1948 وبعدها" عن "المؤسّسة العربية للدراسات والنشر" للإخوة سحّاب الذين وُلدوا في يافا، دكتور فكتور والمايسترو سليم والباحث إلياس، التقت الميادين الثقافية فكتور سحاب في حوار حول هذا النتاج الثقافي، ربطاً بالقضية الفلسطينية، وصولاً إلى إشكالية التراث الحيّ في مداه وغَوْرِه وكيفية تعريفه راهناً. فكتور سحّاب أكّد في الكتاب أنّ الموسيقى والغناء في فلسطين تعلُّقٌ وتشبُّثٌ بالشخصية الح


صدر حديثاً عن "الهيئة العامة السورية للكتاب" كتاب "دول وكيانات عربية في بلاد الشام قبل الإسلام" لمؤلفه خلف الجراد. واستند المؤلف في إنجاز كتابه إلى عشرات المصادر الجغرافية والتاريخية والتراثية العربية القديمة، التي يبرهن من خلالها أن بلاد الشام هي جزء عضوي لا يتجزأ من "جزيرة العرب" بمعناها الجغرافي الذي كان معروفاً منذ آلاف السنين. ويسعى الجراد إلى إثبات أن هذه الحقيقة تبطل "التقسيم الاستشراقي - الاستعماري لهذه المنطقة الو


اعلنت وزارة الثقافة الفلسطينية أن فيلم "الغريب" سيمثل فلسطين رسمياً في الدورة الــ 64 لجوائز "الأوسكار" عن فئة الفيلم الطويل. ووقع الاختيار على الفيلم الروائي الأول للمخرج أمير فخر الدين، ابن الجولان السوري المحتل، والذي شهد عرضه العالمي الأول خلال شهر أيلول/سبتمبر الماضي، ضمن فعاليات الدورة 78 من "مهرجان البندقية السينمائي". وحصد الفيلم جائزة Edipo Re لأفضل فيلم عن فئة الأفلام المتنافسة (أيام فينيسيا)، علماً أنه سيشارك في


رحل عن عالمنا، اليوم الخميس، الفيلسوف والمفكر الإسلامي الكبير حسن حنفي، عن عمر ناهز 86 عامًا، والذي يعد واحد من منظري تيار اليسار الإسلامي، وتيار علم الاستغراب، وأحد المفكرين العرب المعاصرين من أصحاب المشروعات الفكرية العربية. ويعد حسن حنفي أحد أشهر أساتذة الفلسفة في مصر وله العديد من الكتب منها التراث والتجديد في 4 مجلدات، ومن النقل إلى الإبداع في 9 مجلدات، وموسوعة الحضارة العربية، وحوار المشرق والمغرب، وغيرها الكثير من ال


كتبت ليلى الأطرش، التي رحلت الأحد الماضي، نصوصاً قصصية وهي لا تزال في المرحلة الإعدادية، وقد نُشرت في الصحافة الثقافية، كما وضعت رواية بعد ذلك بسنوات لكنّها لم تصدر في كتاب. تلك الانشغالات الأولى بالأدب والثقافة شكّلت عتبة أساسية لامتهان الإعلام قرابة أربعة عقود. امتلكت الروائية الفلسطينية الأردنية (1948 - 2021) المولودة في بلدة بيت ساحور، مخزوناً معرفياً والتزاماً مهنياً واجتهاداً مستمرّاً مكّنتها من أن تجمع بين الكتابة ال


بكلمات يملأها الحزن، ودع مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مروان عبد العال رفيق دربه، فقال:" وداعاً سميح .. يا دمع عنب الخليل وموج بحر صور وجرح المخيم ورفيق الدرب والحلم والسند، المناضل المثال والدقيق والمهني، عاش جميلاً انيقاً عاشقاً مليئا بالفرح وبفلسطينيته وبعفويته، ويرحل بكل لطف، والاهم يترك لنا النموذج الانساني فيه، حين تلتمع البهجة في عينيه عندما تكون حالة كوزو أوكوموتو مستقرّة، لقد ظل طيفهُ الذي لم يفارقه، يده الت


نالت رواية ازدحام للكاتب نضال عبد العال، في مسابقة الأديب مصطفى بيومي، على الجائزة الأولى مناصفة مع رواية في حضرة الشارع الطويل للكاتب أحمد ثروت. أسرة المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، تهنئ الكاتب نضال عبد العال حصوله على المركز الأول في المسابقة، وتتمنى له المزيد من النجاحات.


يُرجع باحثون تاريخ أوّل رواية مكتوبة باللغة الأمازيغية إلى سنة 1946؛ حين أصدر الكاتب الجزائري بلعيد آيت علي (1909 - 1950) روايته "الوالي نْ وَذْرَار" (وليّ الجبل"). ظلّت الأعمالُ التي تصدر بهذه اللغة قليلةً جدّاً بالمقارنة مع ما يصدر باللغتين العربية والفرنسية، لكنَّ الأمر لم يعُد كذلك في السنوات الأخيرة؛ إذ يشهد كلّ عام صدور عشرات من الكتب بالأمازيغية، وهي إصدارات لم تعُد تقتصر على الأعمال الأدبية، بل باتت تشمل أيضاً الأبحا


صدر حديثًا عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية كتاب "المدينة الفلسطينية: قضايا في التحولات الحضرية" من تحرير الباحثين مجدي المالكي وسليم تماري ومساهمة 21 باحثاً وباحثة وأكاديميا وأكاديمية، وهم: مجدي المالكي؛ سليم تماري؛ خالد زيادة؛ راسم خمايسي؛ عادل مناع؛ أحمد أمارة؛ همت الزعبي؛ ليزا تراكي؛ جاد ثابت؛ عبد الحافظ أبو سرية؛ جاك برسكيان؛ خلدون بشارة؛ سليم أبو ظاهر؛ فرانشيسكو أموروسو؛ جاودة منصور؛ أتشاتشو دومينغيز دي أولازابال؛ نسرين مز


يتعرض الشعب الفلسطيني لأبشع وأفظع الانتهاكات لحقوقه الانسانية، من حصار غزة منذ ١٣ عاماً واغتصاب ارضه وتشريد شعبه في عملية استعمارية منذ العام ١٩٤٨ وعمليات استيطان عنصرية، وتهويد القدس ومحاولة طرد وإزالة احياء بكاملها كان آخرها وليس آخرا حي الشيخ جراح واعتقالات ممنهجة طالت معظم أبناء الشعب الفلسطيني فوصل عدد المعتقلين/ت الى حوالي ٤٦٥٠ معتقلاً بينهم اطفال قصر ونساء ا


تزدحم الروزنانة الفلسطينية (والعربية إجماليا) بالمناسبات الحزينة على مدار العام، فهذه ذكرى مجزرة، وتلك ذكرى النكبة، وبعدها ذكرى النكسة، وذلك يوم الشهيد إلى ذكرى اغتيال قائد أو مجموعة من القادة، ثم يوم الأسير، ويوم الأرض الذي هو ذكرى استشهاد ستة فلسطينيين خلال المواجهات التي عمت منطقة الجليل وخاصة قرى سخنين وعرابة ودير حنا في أواخر نيسان 1976. وهذا أمر طبيعي لشعب يخوض صراعا عنيفا ومستديما وشائكا منذ أكثر من قرن، وليس ثمة اية


في بدايات القرن الماضي، تلقّى عدد من الفلسطينيين تعليمهم الموسيقي في المدارس المسيحية الغربية التي كانت منتشرة في أكثر من مدينة، وواصل بعضهم تعليمه في إيطاليا مثل سلفادور عرنيطة الذي عزف الكلاسيكيات الأوروبية في فرقة أوركسترالية أسّسها في القدس، إلى جانب آخرين كانوا من أوائل مَن درسوا في "معهد فؤاد الأول للموسيقى العربية" الذي أُنشئ عام 1921. "الموسيقى والغناء في فلسطين قبل 1948 وبعدها" عنوان الكتاب الذي صدر حديثاً للإخوة إ


بالاعتماد على الروايات التاريخية والسياسية والشخصية، يقدّم الفنان الدومينيكاني ريليس فاسكيز لوحاته التي تستحضر حياة الأميركيين اللاتينيين من أصل أفريقي، والذين يتوزّعون على بلدان عدّة في الأميركيتين، متتبّعاً أماكن وجودهم وطبقاتهم الاجتماعية وذاكراتهم المتعدّدة. تعكس رسوماته الزيتية التاريخ المعقّد لبلده الدومينيكان التي كاد سكّانها الأصليون من شعب التاينو ينقرضون لعدّة عوامل، كانت في مقدّمتها الأمراض المُعدية التي جلبها ال


لا يزال مختبر ألفريد نوبل الذي شهد اختراع الديناميت قائماً، على مقربة من مصنع متفجرات ضخم في السويد، ولا يزال النتاج الصناعي لمؤسس الجوائز الشهيرة موضوع الساعة في بلده كما في العالم كله. مرحباً بكم في كارلسكوغا، المدينة التي تعد 30 ألف نسمة وسط الغابات الوافرة الأشجار في وسط السويد، عند منتصف الطريق بين استوكهولم وأوسلو. ولا يزال طيف ألفريد نوبل مخترع المتفجرات الحديثة المعروف مع ذلك بنشاطاته الخيرية من أجل التقدم والسلام،


ربما لم یتصور نيما يوشيج وهو يهربُ من مدرسته أو "مكتب القرية" قاصداً النهرَ القريب منها ليجلسَ متأملاً عناصرَ الطبيعة والكون، مختلقاً القصص وناظماً الأشعار تارة على مسمع رفاقه الذين كانوا يشتاقون إلى حكاياه، وطوراً للشجر والمياه والماشية، لم يكن يتصوّرُ بأنه سيَعمُرُ مدينة جديدة معاصرة للشعر، تتركُ أثراً في كلّ من يرِدُها من شعراء الحداثة في زمانه وما بعد زمانه، فلا تعودُ أنماطُهم كما وجدوها أولَ مرّة، وإنما يخرجونَ من