يوم صحي مجاني تخصصي في مخيم مار الياس

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
09-02-2019
بمناسبة الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الاسلامية المباركة في إيران أقامت جمعية الأطباء الرساليين بدون حدود الايرانية بالتعاون مع الهيئة الصحية الاسلامية في حزب الله يوماً صحيا مجانيا تخصصيا دعماً للشعب الفلسطيني الصامد في مقر اللجنة الشعبية بمخيم مارالياس يوم الجمعة 8/2/2019 وذلك بالاختصاصات التالية : أمراض جلدية – أمراض نسائية من خلال اطباء من الجمهورية الاسلامية الايرانية وذلك من الساعة التاسعة صباحا حتى الثالثة عصرا. وقد بلغ عدد المرضى 119 مريض موزعين على الشكل التالي:
امراض جلدية: 42
امراض نسائية: 44
ايكو: 33
المجموع: 119
قام مسؤول اتحاد نقابات عمال فلسطين ابو عماد شاتيلا بتقديم درع تذكاري لجمعية الأطباء الرساليين بدون حدود على المجهود الذي يبذلونه في سبيل قضية فلسطين
كما أدلى نائب المدير العام للهيئة الصحية الاسلامية الحاج مالك حمزة بتصريح:
سنبقى الى جانب الشعب الفلسطيني في المخيمات لتقديم كل انواع المساعدات له وهذه المرة اياما صحية تخصصية في الامراض الجلدية والامراض النسائية. جنبا الى جنب مع جمعية الاطباء الرساليين بدون حدود نسعى الى تقديم العون الطبي لشعبنا الفلسطيني.
وللمناسبة عينها أقامت جمعية الأطباء الرساليين بدون حدود الايرانية بالتعاون مع الهيئة الصحية الاسلامية في حزب الله يوماً صحيا مجانيا تخصصيا دعماً للشعب الفلسطيني الصامد في روضة زهرة المدئن بمخيم شاتيلا يوم الجمعة 8/2/2019 وذلك بالاختصاصات التالية : أمراض جلدية – أمراض نسائية من خلال اطباء من الجمهورية الاسلامية الايرانية وذلك من الساعة التاسعة صباحا حتى الثالثة عصرا. وقد بلغ عدد المرضى 204 مريض موزعين على الشكل التالي:
امراض جلدية: 87
امراض نسائية: 72
ايكو: 45
المجموع: 204
قام نائب مسؤول وحدة العلاقات الفلسطينية في حزب الله الشيخ عطا الله حمود يرافقه مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في لبنان ابو كفاح غازي بزيارة مكان اقامة اليوم الصحي. وقد قدم ابو كفاح درعا تقديريا لجمعية الاطباء الرساليين بدون حدود تقديرا لجهودهم وعطاءاتهم خدمة للقضية الفلسطينية.
بعدها صرح مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في لبنان ابو كفاح غازي:
لا يسعنا الا ان نقدم التهاني والتبريكات للجمهورية الاسلامية في ايران بمناسبة عيدها الاربعين والذي انجز من خلال الثورة التي قامت عام 1979. هذه الثورة التي حولت ايران من دولة الى دولة، كانت دولة متسلطة فاصبحت دولة تدافع عن المظلومين وتدعم كل حقوق الشعب الفلسطيني.
كما نقدم الشكر للقيادة الايرانية وعلى راسها القائد الخامنئي مما يقدمه من دعم لفلسطين ولشعب فلسطين. هذه القضية التي تخلى عنها الكثيرون حتى من الزعماء العرب لكن الجمهورية الاسلامية تلقفت القضية لتقول بأن الحق والعدل يجب ان يسود في هذا العالم وقضية فلسطين هي قضية محقة وعادلة.
لا يسعنا ايضا الا ان نتقدم بالشكر لجمعية الاطباء الرساليين بدون حدود على جهدهم وعطائهم.
تصريح نائب مسؤول وحدة العلاقات الفلسطينية في حزب الله الشيخ عطا الله حمود:
منذ اربعين سنة انتصرت ايران وانتصرت فلسطين، منذ اربعين سنة رفع العلم الفلسطيني على سفارة العدو الصهيوني في طهران بعد الانتصار. ايران وقفت مع القضية الفلسطينية حين تخلى بعض العرب عن فلسطين، ايران وقفت مع الشعب الفلسطيني عندما وقف ترامب لتهويد القدس ونقل السفارة.
هذه البعثة اليوم بعثة الاطباء الرساليين بدون حدود جاءت في ذكرى الانتصار ليوصلوا رسالة ان الجمهورية الاسلامية لن تتخلى عن الشعب الفلسطين وعن قضية فلسطين وستبقى فلسطين هي البوصلة المركزية.












التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1