غنومي: تقليصات ترامب ضد الأنروا لن تثني اللاجئين عن المطالبة بحق العودة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
07-07-2018
قال أمين سر اللجان الشعبية في منطقة الشمال، أحمد غنومي: إن وقف تمويل الأنروا من قبل ترامب لن يثني اللاجئين عن حقهم في العودة إلى وطنهم، كما لن يجعل شعبنا الفلسطيني يرضخ لمؤامرة صفقة القرن.
كلام غنومي جاء خلال مقابلة لإذاعة صوت فلسطين اليوم السبت 7/7/2018، تحدث فيها عن المعاناة التي يعيشها أهالي المخيمات واللاجئين في منطقة الشمال، حيث استعرض الإجرءات التقليصية التي تهول إدارة الأنروا بها تساوقا مع قرارات ترامب، وتطرق إلى ظروف مخيمي البداوي ونهرالبارد، لناحية الاكتظاظ السكاني، ونسبة العاطلين من العمل والخريجين على وجه الخصوص، مناشدا القيادة الفلسطينية للتحرك لدى دول الخليج لفتح أسواق العمل، ولرفع الإجراءات عن اللاجئين في لبنان، من قبل الدولة اللبنانية، كما طالب بتحسين الظروف المعيشيه لسكان المخيمات، حيث تعاني من سوء البنى التحتية والخدمات الاجتماعية، حيث يكتظ مخيم البداوي بالسكان، بسبب موجات التهجير المتتالية، وعدم توافر فرص العمل، ما يؤدي إلى هجرة الشباب، بطرق تشكل خطرًا على حياتهم، كما مازال أهالي نهر البارد يعانون جراء عدم إنجاز إعادة إعمار منازلهم، وعدم التعويض عليهم، وتوقف المساعدات عنهم.
وختم غنومي بالتأكيد أن الفلسطينيين في المخيمات لن يقبلوا بإنهاء الأنروا، حتى تحقيق حقوقهم المشروعة، وفي مقدمها حق العودة، وإقامة الدولة الفلسطينية على كامل ترابنا الوطني.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1