الغول: يجب مُحاصرة كل السفارات الأمريكية من قبل الشعوب العربية

بوابة الهدف الإخبارية
05-12-2017
قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كايد الغول، مساء اليوم الثلاثاء، أن الادارة الأمريكية لم تعد طرفاً في أي جهود سياسية، مُؤكداً "علينا كفلسطينيين الذهاب للأمم المتحدة من جديد، لإدانة قرار الادارة الأمريكية الذي يتناقض مع الشرعية الدولية التي اعتبرت القدس أراضي محتلة".
كلام الغول جاء تعقيباً على نية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة، وشدد في لقاءٍ مع قناة الفلسطينية، على ضرورة أن تتحول المناشدات العربية والاسلامية إلى خطوات ملموسة، "فلا يمكن أن تستمر المصالح الأمريكية في المنطقة بهذه الكيفية القائمة".
كما وشدد الغول على ضرورة محاصرة كل السفارات الأمريكية من قبل الشعوب العربية وحركات التحرر في الوطن العربي، للضغط باتجاه اتخاذ مواقف عملية.
وتابع: "نحن أمام لحظة فاصلة، ويجب توحيد الساحة الفلسطينية وانهاء الانقسام والاتفاق على برنامج وطني"، مُوضحاً أنه "بجانب الموقف الفلسطيني الرسمي. على القوى السياسية الفلسطينية التواصل مع كل أطراف الحركة الوطنية العربية لإقامة فعاليات موحّدة في كل البلدان العربية للضغط على بلدانها لأخذ مواقف عملية وعدم الاكتفاء بالشجب والاستنكار".
وأضاف الغول: "علينا كفلسطينيين أن نصوغ علاقتنا على أفضل ما يكون، للبحث عن عوامل التوحّد"، مُشيراً إلى أن "ما تسرب حول صفقة القرن، يؤكّد أن جوهر هذه الصفقة مساعدة اسرائيل في استكمال مشروعها في الأراضي الفلسطينية".
وختم الغول: "برغم كل الظروف. الشعب الفلسطيني موحّداً سيرفض هذه الخطوة وسيدينها، وسيتخذ اجراءات عملية ضدها".


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1