مزهر يرحب بإعلان حماس حل اللجنة الإدارية ويطالب الرئيس وفتح بخطوات مماثلة

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
17-09-2017
رحب عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول فرعها في غزة جميل مزهر بإعلان حركة حماس اليوم حل اللجنة الإدارية ودعوة الحكومة للتوجه إلى غزة، واصفاً إياها بالخطوة الإيجابية على طريق إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة وإنجاز ملفات المصالحة.
واعتبر مزهر في تصريحات صحفية أن الكرة الآن في ملعب الرئيس وحركة فتح والرد على هذه الخطوة بإجراءات مماثلة تساهم في تهيئة الأجواء، وصولاً لحوار وطني شامل في القاهرة، برعاية مصرية لوضع الاتفاقات الوطنية موضع التطبيق الجدي، يتخللها تهيئة الأجواء الإيجابية بين الطرفين، ووقف التحريض الإعلامي من كلاهما.
وأشاد مزهر بالجهود المصرية المبذولة والتي نجحت في الوصول إلى هذه الخطوة الإيجابية، التي تعكس حرصاً مصرياً كبيراً على وحدة الصف الفلسطيني، داعياً إياها إلى استمرار المتابعة الحثيثة مع حركتي فتح وحماس من أجل الالتزام بما تم الاتفاق عليه بما يمهد إلى حوار وطني شامل لمعالجة الملفات وطنياً وبحضور الجميع، بما فيها تشكيل الحكومة واجتماع المجلس الوطني.
وطالب مزهر بسرعة وصول حكومة الوفاق إلى القطاع من أجل القيام بمهامها فوراً وإعداد خطة سريعة من أجل فك الحصار، وإنقاذ الواقع الحياتي المعيشي المتدهور في القطاع، ويسبقها تراجعها عن كل الإجراءات العقابية التي اتخذتها بحق القطاع بما فيها موضوع الموظفين والتقاعد المبكر، داعياً حركة حماس أيضاً إلى تهيئة الأجواء وتسهيل مهام الحكومة وعدم وضع أية عراقيل أمامها، حتى تكون فعلاً خطوة حل اللجنة الإدارية والإجراءات اللاحقة من الطرفين مقدمة لإنهاء هذا الانقسام البغيض، وإعطاء دفعة أمل لجماهير شعبنا.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1