الطاهر: رسالة شعب فلسطين يكتبها الأسرى الأبطال

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
13-05-2017

‫بحضور 250 شخصية من مختلف الاقطار العربية والمهاجر افتتح المؤتمر القومي العربي دورته الثامنة والعشرين في فندق البريستول بداية بالنشيد الوطني اللبناني وقد ترأس جلسة الافتتاح الدكتور اسماعيل الشطي (الكويت) وتحدث فيها كل من الدكتور زياد حافظ (لبنان) امين عام المؤتمر، المحامي خالد السفياني (المغرب) منسق عام المؤتمر القومي الاسلامي، الاستاذ قاسم صالح (لبنان) امين مؤتمر الاحزاب العربية، الاستاذ عبد العظيم المغربي (مصر)منسق‬ ‫هيئة التعبئة الشعبية‬ ‫العربية)، عضوا الامانة العامة للمؤتمر الشيخ حسن عز الدين (لبنان) مسؤول العلاقات العربية في حزب الله باسم المقاومة، الدكتور ماهر الطاهر( فلسطين) مسؤول دائرة العلاقات السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين باسم فلسطين.‬
‫كلمة فلسطين القاها الدكتور ماهر الطاهر (مسؤول الدائرة السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين) فحيا باسم فلسطين بيروت الصمود، بيروت المقاومة، بيروت التي حررت ارض الجنوب الاشم، لبنان الذي رفع رأس الأمة العربية واحرار العالم كله عاليا، ونقول في هذه الظروف التي ينعقد من خلالها هذا المؤتمر اعتقد جازما بان المؤتمر القومي العربي وفي ظل ما يحاط امتنا من مخططات تستهدف الهوية العربية، وتستهدف القومية العربية، وهذا المخطط الذي نواجهه منذ عقود فتزداد الحاجة الموضوعية لوجود المؤتمر القومي العربي وما عبر عنه خلال العقود الثلاثة الماضية ونفتخر ونعتز بان المؤتمر القومي العربي رفض الحرب على العراق، ورفض تدمير الجيش العراقي الباسل، واعلن موقف واضحا ازاء ما جرى للعراق من مؤامرة كبرى كانت تستهدف بداية تحطيم الأمة العربية بأسرها‬
‫المؤتمر القومي العربي رفض المؤامرة على سوريا ورفض محاولات تدمير الجيش العربي السوري الباسل، ورفض محاولات تدمير سوريا التي وقفت دائما إلى جانب القضايا القومية للامة وفي مقدمتها قضية فلسطين،‬
‫المؤتمر القومي العربي وقف رافضا ما يجري على ارض اليمن من محاولات لتدمير بنيته التحتية، ورفض حرب الناتو التي جرت على ليبيا لتمزيق البلد العربي لذلك المؤتمر القومي العربي لم يفقد البوصلة خلال الثلاثة العقود الماضية، واكد اننا نريد بناء مجتمعات ديمقراطية حديثة ونريد محاربة الفساد، ونريد التغيير في الواقع العربي ونريد الديمقراطية، ونريد التداول السلمي للسلطة وصون الحريات وضمان ذلك كله يتم على يد ابناء الأمة وبسواعدها ولا يتم من خلال التدخلات الخارجية ولا من خلال امريكا ولا من خلال الرجعية العربية لذلك يجب العمل على تفعيل وتطوير هذا المؤتمر. وقال: رسالة فلسطين وشعب فلسطين هي رسالة الاسرى الابطال في سجون الاحتلال..؟رسالة الكرامة والحرية والمقاومة.. حتى الانتصار وتحرير فلسطين كاملة.


التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1