وقفة تضامنية مع أسرى الحرية في سفارة فلسطين بدمشق

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
20-04-2017
تضامنا مع أسرى الحرية، أقيمت وقفة تضامنية مع أسرى الحرية، وهم يخوضون معركة الكرامة لليوم الرابع، في سفارة دولةفلسطين، بدمشق.
شارك في الوقفة حشد وطني من القوى السياسية الفلسطينية والسورية والشعبية، من اتحادات ونقابات، ومن لجان الدفاع عن الأسرى والمحررين السوريين والفلسطينيين.
افتتح الوقفة التضامنية شاكر جياب الملحق الثقافي في السفارة، حيث حيّا الأسرى والحضور على مشاركتهم في الوقفة التضامنية مع نسور الحرية وقادة الإضراب ورموزه.
وبعد النشيدين الفلسطيني والسوري، ألقى كلمة المحررين ودعم الأسرى السوريين المحرر علي يونس. ثم كانت كلمة للمحرريين، ألقاها الأسير المحرر، مسؤول لجنة الأسرى في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد أبو السعود.
وألقى القائم بأعمال سفارة فلسطين في دمشق عماد الكردي كلمة فلسطين.
وقد ركزت كلمات المتحدثين على معاناة الأسرى وظروف اعتقالهم وحياتهم اليومية، مبرزين معنى الإضراب عن الطعام، وإرادة التحدي للأسرى في مواجهة الجلاد الصهيوني، كما حيت معارك الأسرى وتضحياتهم.
هي معادلة وطنية بامتياز، معركة الإرادة والكرامة الوطنية في مواجهة عسف وقمع وإجراءات الجلاد والاحتلال.
هذه المعركة التي تأتي في يوم الأسير الفلسطيني هي جزء من المعارك التاريخية للأسرى التواقين للحرية والعيش بكرامة، المدافعين عن حقوقهم ومطالبهم، لتي ستنهي بانتهاء الاحتلال وأدواته القمعية.





















التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1