بيان صادر عن لجنة المتابعة في مشفى صفد


16-02-2015
الأخوة والرفاق في فصائل المقاومة الفلسطينية
الأخوة والرفاق في اللجان الشعبية الفلسطينية
الأخوة والرفاق في المؤسسات والجمعيات
أهلنا الأعزاء في مخيمي البارد والبداوي ومدينة طرابلس

بعد معاناة طويلة دامت لسنوات عديدة . تخللتها اعتصامات واضرابات ، سرعان ما كانت تتوقف دون تحقيق المطالب ، أمام وعود واهية سرعان ما يتنصل منها أصحابها من ناحية ، ومن ناحية اخری بسبب من طبيعة مهنتنا وبسبب من إحساسنا بمعاناة أبناء شعبنا وعدم انعكاس تحركاتنا علی صحتهم.
وكانت مطالبنا وما زالت تتلخص بالآتي :-
أولا - إقرار سلسلة الرتب والرواتب ... الرتب وفق النظم المرعية علی أساس معايير منطقية وعلمية وعملية ... والرواتب بما يتناسب مع ما هو قائم في الدولة المضيفة وبما يتناسب مع غلاء المعيشة والذي يتطلب حكما زيادة علی الراتب المتدني أصلا .
ثانياً :- الضمان الصحي
ثالثاً :- تعويض نهاية الخدمة وإقرار نظام التقاعد
رابعاً :- تحصيل الزيادة علی الراتب الشهري ل 14 طبيب فى منطقة الشمال وبمفعول رجعي ، تم حرمانهم منها رغم إقرارها منذ أربعة سنوات.
خامساً :- توظيف عديد من الأطباء والممرضين وذلك لحاجة المشفی لهم.
أهلنا الاحباء
بعد كل هذه السنين من العطاء والمعاناة في آن ... لم نتوانا عن تقديم الواجب تجاه أبناء شعبنا ...أتی اعتمادنا علی ملاك جيش التحرير الفلسطيني بالصيغة المعتمدة ظالما غامضا منقوصا ملتبسا مجحفا بحقنا ... فلا إقرار الرتب تم ضمن آلية واضحة ومعايير منطقية وفيه إجحاف كبير بحق الكثيرين ...ولا الراتب يتناسب مع الحد الأدنى للأجور وغلاء المعيشة ، وبدل الزيادة المنتظرة أتت الرواتب أقل مما كانت عليه سابقا.
بناء علی كل ما تقدم
قررنا البدء بتحرك احتجاجي لحين التراجع عن ، وإعادة النظر بالقرار المجحف والظالم وإقرار حقوقنا المشروعة المذكورة أعلاه وإنصاف جميع الموظفين.
سنبدأ تحركنا بالاعتصام والإضراب عن العمل لمدة ساعة يوميا ( من الساعة 9 وحتى الساعة 10) حتى نهاية الأسبوع ، متجهين حتماً نحو التصعيد في حال عدم الاستجابة لمطالبنا ومحملين المسؤولين عن القرار أي تبعيات سلبية تمس الكادر الصحي وأي ضرر صحي يلحق بأبناء شعبنا .
إننا دوما كنا وسنبقی في خدمة أبناء شعبنا ، نسهر علی راحتهم وصحتهم ...وأننا علی ثقة كبيرة بأن أهلنا وأبناء شعبنا الی جانبنا في إقرار حقوقنا المشروعة .

لجنة المتابعة
مشفی صفد
17 شباط 2015



التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1