تعطيل العمل بمكتب مدير الخدمات والشؤون للأنروا في نهر البارد

المكتب الاعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - لبنان، أبوصالح الموعد
16-02-2015
ضمن سياستها الهادفة لتصعيد الضغط بوجه الأنروا وقراراتها الجائرة، سيما قرارها الأخير الذي يقضي بتقليص نسبة الإستشفاء والطبابة الى 50% لأهالي مخيم نهر البارد المنكوبين منذ العام 2007 فيما استصلح على تسميته ( بنكبة البارد ) قامت خلية الأزمة المشكّلة من الفصائل واللجنة الشعبية وممثلي مؤسسات المجتمع الأهلي المحلي وبعض الشخصيات والفاعليات، صباح اليوم الإثنين في 16 شباط 2015 بإغلاق مكتب مدير خدمات مخيم نهر البارد السيد خالد الحاج وكذلك قسم الشؤون الإجتماعية طيلة هذا النهار، حيث اغلق المكتبين المذكورين منذ صباح اليوم وغادر المدير والموظفين الى منازلهم، وذلك استنكاراً من اأالي مخيم نهر البارد رداً على قوانين الأنروا الأخيرة والجائرة حتى تتراجع عن سياستها التجويعيه والإقصائية، يذكر أن خلية الأزمه قد هددت اكثر من مرة بأنه اذا لم تتراجع الأنروا عن قرارها الظالم الأخير فإن اهالي نهر البارد ومعهم ممثليهم سوف يصعدون من احتجاجاتهم في معركتهم الحضارية والمطلبية هذه لنيل حقوقهم المشروعة التي اكتسبوها بعرقهم واوجاعهم وآلامهم.




التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1