اللجان الشعبية لمنظمة التحرير تقيم اعتصامًا أمام مكتب الأونروا في صيدا

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
12-10-2021
بدعوة من اللجان الشعبية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وبالتزامن مع اقامة اعتصامات شعبيه امام مقرات الانروا في لبنان رفضا لاتفاق الاطار بين الاونروا والادارة الامريكيه، وحيث شارك فيها الى جانب ممثلي اللجان الشعبية ممثلو القوى والفصائل، والاتحادات النقابية والجماهيرية وقطاعات واسعة من فعاليات اهلية واجتماعية ولجان قواطع واحياء، وحشد من ابناء واهالي المخيمات والنازحين من مخيمات سوريا ايضا.
وفي مخيمات صيدا في جنوب لبنان نفذت اللجان الشعبية اعتصاما حاشدا امام مقر الاونروا في مدينة صيدا - طلعة المحافظ، تقدمه مسؤول اللجان في لبنان المهندس منعم عوض وممثلو القوى والفصائل الفلسطينية والاتحادات النقابيه والجماهيرية، ولجنة النازحين، ولجان القواطع والاحياء وحشد غفير من النساء وابناء واهالي المخيمات، وقد شاركت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بوفد ضم عضو قيادتها في منطقة صيدا عبدالكريم الأحمد و عددٍا من الكادر.
والقى كلمة اللجان امين سرها في مخيمات صيدا الدكتور عبد الرحمن ابو صلاح، حيث قال:"
إننا نسأل هل من المعقول أن تقف الأونروا متفرجة وغير مبالية خلال الأشهر القادمة، كما فعلت سابقاً، وكأن الأمر لا يعنيها ولم تقدم سوى مساعدة مالية يتيمة واحدة بمبلغ وقدره 120 الف ليرة لبنانية .
- أما عن برنامج حالات العسر الشديد فحدّث بلا حرج فسنوات مرت دون أن يتحرك هذا البرنامج ساكناً لزيادة المساعدات أو عدد المستفيدين مع أن نسبة الفقر تخطت وتعدت الـ 70%.
- كما ندعو للإسراع بإعادة إعمار مخيم نهر البارد وإنجاز ما تبقى من إعماره حيث أنه قد مضى ما يقارب الـ 15 عامًا وحتى الان وما زال التقاعس والتقصير واضح وفاضح بهذا الملف الذي طال أمده.
- وندعو لحل موضوع البركسات في مخيم نهر البارد وإلى صرف التعويضات التي أقرت خلال عقد مؤتمر فيَنّا، وضرورة تأمين مشروع ترميم منازل خاصة مع شبه إنتهاء المشروع الحالي.
كما طالب ابو صلاح بضرورة استمرار تقديم المساعدات العينية والمادية لأهلنا النازحين من سوريا. ودعا لايجاد الحلول لمشكلة المياه المالحة في بيروت والشمال.
أما بالنسبة إلى الوضع الصحي، فقال:"إننا نطالب برفع قيمة فاتورة الإستشفاء وتأمين الأدوية باهظة الثمن واعتماد عمليات القسطرة، وتوقف حيال الشأن التربوي فطالب بوضع خطة تربوية علمية تتلائم مع المرحلة الجديدة إن كانت اقتصادية أو صحية بما فيه تأمين القرطاسية وتغطية الشواغر كافة، وكذلك تأمين الأجهزة التكنولوجية الحديثة والتأكيد والتشديد على تأمين بدل مواصلات لكافة الطلاب.
كما ندين اتفاق الإطار بين الإدارة الأمريكية والأونروا وندعوا المفوض العام لإلغاء هذا الإتفاق لأنه يلتف على القواعد العامة للقانون الدولي التي تؤكد عدم جواز مخالفتها سواء كان من خلال الإتفاقيات أو من خلال الإلتزامات السياسية.
ونؤكد أن أي اتفاق بين الأونروا وأي دولة أخرى يجب أن لا يتعارض مع قرار تأسيس الأونروا رقم 302.
واذ نشدد على ضرورة إلغاء هذا الإتفاق نجدد تمسكنا بالأونروا حتى حل قضية اللاجئين الفلسطينيين طبقاً لقرار 194.
ونثمن الموقف الأوروبي الرافض لهذا الإتفاق وسنستمر بالعمل والنضال موحدين لإسقاط الإتفاق وغيره من الإتفاقيات التي تمس حقوقنا
واختتم الاعتصام بتسليم مسؤول اللجان الشعبية المهندس منعم عوض وعدد من الحضور مدير خدمات الانروا بصيدا الدكتور ابراهيم الخطيب مذكرة موجهة لمدير عام الأونروا السيد كاردوني .














التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1