اعتصام جماهيري في مخيم عين الحلوة تحت عنوان" الأونروا تحجر نفسها في ظل أزمة كورونا"

المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بيروت، لبنان
26-09-2020
أقيم في مخيم عين الحلوة، صباح يوم الجمعة 25/9/2020 ، اعتصام جماهيري حاشد، تحت عنوان الأونروا تحجر نفسها في ظل أزمة كورونا، أمام مركز شؤون الأنروا في مخيم عين الحلوة ، بحضور ممثلين عن عدد من القوى الوطنية والإسلامية، واللجنة الشعبية، ولجان الأحياء، والمؤسسات والجمعيات الأهلية والمكاتب الطلابية، بمواكبة من القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة، و شاركت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بوفد ضم نائب مسؤولها في منطقة صيدا أيو ياسين سعيد، وعضو قيادة المنطقة عبدالكريم الأحمد وعددًا من الرفاق .
خلال الاعتصام، القيت كلمات عدة، أكدت على مطالبة "الأونروا" بعدم التهرب من مسؤولياتها، ووقف تقليص خدماتها على الأصعدة كافة، وتأمين الاحتياجات اللازمة والضرورية لأبناء الشعب الفلسطيني في لبنان، خصوصاً مقومات الصمود لمواجهة جائحة كورونا .
ومن جهة أخرى، ناشد المتحدثون وزارة التربية اللبنانية والجهات اللبنانية المختصة كافة بإيجاد حل سريع لقضية الطلاب الفلسطينيين المسجلين في المدارس الرسمية اللبنانية، المهددين بنقلهم من مدارسهم، بحجة عدم توفر مقاعد دراسية لهم










التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها


الأسم *
البريد الألكتروني
البلد *
التعليق *
رمز الحماية: أكتب الثلاثة أرقام السوداء فقط captcha image
New Page 1