New Page 1

نظرًا لخصوصية القضية الفلسطينية، آخذين بعين الاعتبار طبيعة الحركة الصهيونية، كمشروع إمبريالي وأهدافها المباشرة في فلسطين والوطن العربي قي إطار ليس فقط استراتيجيتها الخاصة، بل كجزء ومكون اساسي من الاستراتيجية الكونية الإمبريالية، يفرض على القوى الوطنية الحقيقية والثورية التي تتعامل مع الثورة كعلم، وليس كفن الممكن؛ أن تغرف من تراث شعبنا على مر العقود ومن تجربتها النضالية الحديثة: السياسية والفكرية و "التفاوضية"، وأن لا تبحث عن


يقال ان شجرة واحدة لا يمكنها ان تصنع غابة. وفي الوقت الذي يرتفع فيه مؤشر الخطر على القضية الفلسطينية والحقوق الوطنية وحق العودة، ولأن المشروع الصهيوني يسعى ليلاً نهاراً لمحاربة الشعب الفلسطيني في كل موقع وساحة وميدان ومستوى، مستنداً إلى خطوطه الحمر، لا عودة للاجئين ولا للدولة الفلسطينية المستقلة ولا للقدس عاصمتها ولا لحق تقرير المصير، فإن جوهر الرؤية المطلوبة هي التي تقوم على اساس بعث الوطنية وروح الوحدة لدى الشعب الفلسطيني،


قال القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عمر شحادة، مساء اليوم الثلاثاء، إن الجبهة تسعى لتشكيل قطب شعبي ديمقراطي أو تحالف واسع، لا يقوم على أساس الرقص على حبال السلطة وأوسلو والنضال السلمي. وأضاف شحادة، في تصريحات صحفية، "الجبهة لا تقبل أن يتستر البعض بالنضال السلمي للتنسيق الأمني، ولذلك نقول أن التحالفات يجب ان تستند لبرنامج سياسي بصيغة قادة شعبنا الحقيقيون داخل الاسر، بما يخدم البرنامج الوطني، ليكون جسراً نحو التحرر لا


لسبعة عقود ونيف والشعب الفلسطيني يعيش لاجئًا في الشتات، بعيدًا عن أرضه، وحل محله شعب آخر جاءها من بلاد أوروبا وشمال أفريقيا والشرق الأوسط، والاتحاد السوفياتي لاحقًا،كما ما زلنا نشهد تدفقًا لهذا الشعب اليوم من أثيوبيا، بحجة بناء دولة إسرائيل المزعومة على أرض فلسطين. خلال كل تلك العقود كان وما زال الشعب الفلسطيني يناضل من أجل استعادة أرضه، وبمساعدة بعض الدول والوطنيين الذين ما زالوا يؤمنون بقدسية حق الفلسطينيين في استعادة


كامل مهنا في كتابه الجديد "الصحة من نيران الحرب إلى تداعيات الجائحة إخراج الحق في الصحة من التسليع تمهيداً لعالم أكثر أمانا الكتاب: "الصحة من نيران الحرب إلى تداعيات الجائحة، مؤسسة عامل والقطاع المدني يواجهان تفكك المجتمع اللبناني الكاتب: د. كامل مهنا الناشر: مؤسسة عامل الدولية ودار الفارابي، بيروت 2021 تتابع مؤسسة عامل الدولية ودار الفارابي إصدار كتب جديدة للدكتور كامل مهنا، رئيس المؤسسة والمنسق العام لتجمع الهيئات الأ


قال عمر شحادة القيادي في الجبهة الشعبية، لوطن، إن الجبهة حتى اللحظة تقيم ما جرى في اجتماع القاهرة، وبناء على نتائج تقييمها ستقرر المشاركة في الانتخابات المقبلة من عدمها، مبينا أن الشعبية أكدت على اهمية عقد اجتماع آخر، في شهر آذار المقبل، للقوى الوطنية السياسية والاجتماعية التي شاركت في اجتماع القاهرة، من أجل تعزيز الفهم والوحدة حول برنامج سياسي مقاوم، بحيث تكون أداة بناء هذا البرنامج هي منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي


أكدت عضو المجلس التشريعي النائبة خالدة جرار أنّ الأسيرات يواصلن الضغط على إدارة مصلحة السجون الصهيونيّة من أجل إعادة الأسيرتين فدوى حمادة ونوال فتيحة من الزنازين الانفرادية للأقسام العاديّة. وأكَّدت جرار في رسالةٍ لها من سجن "الدامون" وصلت مركز حنظلة، أنّ "31 أسيرة تلقين التطعيم باللقاحات التي تقول إدارة مصلحة السجون إنها مُضادة لفايروس كورونا في حين رفضت 6 أسيرات ذلك بسبب ظروفهن الصحية الخاصة". ولفتت جرار إلى أنّ "الأسيرا


وصلت أعداد الوفيات بفيروس كورونا حول العالم حتى صباح اليوم الجمعة، نحو 2 مليون وأكثر من 379 ألف حالة وفاة بالفيروس. وبينت أحدث الإحصائيات صباح اليوم، وصول أعداد الإصابات حول العالم نحو 108 ملايين وأكثر من 299 ألف إصابة، تعافى منهم نحو 80 مليون ونصف. وتواصل جائحة كورونا تفشيها في 219 دولة وإقليما ومنطقة حول العالم، وسجلت دول العالم أمس الخميس، استقراراّ في عدد الاصابات الجديدة المكتشفة، وتراجعاً طفيفاً في عدد الوفيات، مقارن


الوضع الفلسطيني يمر في أخطر أزمة طيلة مسيرة الحركة الوطنية الفلسطينية؛ أزمة تطال جميع مكونات المجتمع الفلسطيني؛ الفصائل الفلسطينية؛ الاتحادات النقابية والمهنية؛ المؤسسات والجمعيات، وحتى الإنسان الفلسطيني؛ الكل في ضياع؛ الكل مربك؛ الكل يبحث عن المخرج. أزمة بدأت مع الجرثومة السرطانية بالرهان على الحل السياسي بالترويج للبرنامج المرحلي (النقاط العشرة) كمدخل لفهم الواقع والتعامل معه بموضوعية؛ تعزز هذا النهج "الواقعي" بعد زيارة ا


لم تولد الجبهة قبل 53 عاماً كردة فعل احتجاجية على الهزيمة، بل أعلنت عن ذاتها كتنظيم تفاعلي يؤمن بالفكر الثوري والرؤية الواضحة للأمور؛ مترجمة ذلك ضمن استراتيجيتها – النظرية، والممارسة السياسية على سنوات عمرها النضالي؛ منطلقة من تعريف العدو والصديق؛ من هم قوى الثورة وأعداء الثورة؛ ربط بين الوطني والقومي والأممي؛ التكتيك والاستراتيجية، وأسس الوحدة الوطنية والجبهة الوطنية التحررية والتناقض الرئيسي مع الاحتلال... هذه عناصر القوة


طاعت بفضل إيمان ودافعية وإرادة قيادتها وكوادرها ومبادئها القومية الوحدوية أن تفرض ذاتها وتنتشر في معظم أرجاء الوطن العربي، بحيث شكلت ظاهرة متميزة في التاريخ السياسي العربي الحديث، لكنها ظاهرة لم تكتمل أو تحقق مشروعها النهضوي القومي لأسباب لا تنحصر في الدور الاستعماري والامبريالي والصهيوني فحسب، بل أيضاً في عمق تبعية وتخلف النظام العربي وفشل مشروع التحرر الوطني والقومي بقيادة البرجوازية الوطنية بأقسامها وشرائحها المختلفة وبال


رفيقاتي وأخواتي في الاتحاد العام للمراة الفلسطينية، رفيقاتي في المنظمات النسائية الفلسطينية تحية نضالية وبعد، باسمي وباسم رفاقي ورفيقاتي في الجبهة الشعبية، أتقدم منكم بالشكر للتهنئة بهذه بمناسبة ذكرى انطلاقتنا ال٥٣ انطلاقة الجميع، ونضالات الجميع لأنها انطلقت من أجل فلسطين ونضالاتنا جميعا من اجل قضية واحدة موحدة وهي القضية الام فلسطين والجبهة الشعبية اليوم تضيء قنديلها الـ٥٣ في مسيرة كفاحية طو


الرفيقات والرفاق أعضاء وكوادر ومناصرو الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، تحية الانتفاضة والمقاومة، نتقدم منكم باسم النسائية الديمقراطية الفلسطينية (ندى) بأحر التهاني واالتباريك بمناسبة الذكرى الـ ٥٣ لانطلاقة جبهتكم، الفصيل المقاوم الذي تعمدت مسيرته بآلاف الشهداء والأسرى، وفي مقدمهم الرفيق الأسير الأمين العام أحمد سعدات، والرفيق الشهيد أبو علي مصطفى، والقافلة طويلة على طريق العودة والحرية والاستقلال. وفي هذه المناسب


قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إن انتفاضة الحجارة الملهمة؛ شكلت نموذجًا ومثالًا يحتذى في قدرة الشعب الفلسطيني على اجتراح طرق المواجهة وإبداع أدوات ووسائل النضال وفق طبيعة كل مرحلة واستحقاقاتها. وأكدت الشعبية، في بيان لها بالذكرى الـ 33 للانتفاضة الشعبية في الأرض المحتلة، أن هذه الانتفاضة مثّلت رد الشعب الفلسطيني على محاولة العدو وحلفائه؛ من قوى الاستعمار ونظم الرجعية العربية؛ تصفية الثورة الفلسطينية، بدءًا بوجودها المباش


قال القائد الفلسطيني صلاح صلاح، إن "هذا الحراك الشعبي الواسع والحاشد بمشاركة كل القوى و الفاعليات الجماهيرية رجالا ونساءً شباباً وأطفالاً عمالاً ورجال أعمال، وبالتوافق بين جميع الفصائل الفلسطينية بلا استثناء، هو انتفاضة حقيقية فجرها قرار وزير العمل كميل ابو سليمان". وأضاف صلاح في بيانٍ، إن كل ذلك "لم تكن بسببه فقط بل هي حصيلة تراكمات يعاني منها الفلسطينيون منذ لجوئهم الى لبنان 1948؛ تبدأ في النظرة العنصرية الفوقية اتجاه ال