New Page 1

هل نكون متفائلين إن توقعنا اتضاح حقيقة مفاهيم حقوق الإنسان الغربية الأمريكية، لمن لم تكن واضحة له، بعد كل هذا الذي جرى ويجري في وضد بلادنا وشعوبها، في فلسطين، واليمن، والعراق، و ليبيا ، وسوريا، وفي كل بقعة من الوطن العربي والشرق الأوسط عموماً؟ إن لم يكن الأمر كذلك، فلعلّنا نجد، في التاريخ البعيد – القريب الإجابة الشافية، التي تبدأ أيضاً من سؤال: على جماجم وأنقاض من بنيت و شُيّدت الدولة/الولايات الغربية (المتحدة) الأمريكية؟


تواجه القضية الفلسطينية ظرفًا تاريخيًا يهدد بتصفيتها من خلال مشروع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المعروف بـ«صفقة القرن»، بينما تستقبل الفصائل الفلسطينية كل يوم دعوات إلى طي صفحة الانقسام وإعلاء المصالحة من أجل وحدة وطنية تتفق على استراتيجية شاملة لإدارة الصراع مع الاحتلال. «المصري اليوم» تواصلت مع عدد من الفصائل لاستطلاع آرائها حول الأحداث الأخيرة وفرص المصالحة وسبل مواجهة المشروع الأمريكي. حماس اتهم فوزي برهوم، المتحدث ا


صفقة القرن تكرس «استعمار أبدي لفلسطين».. والحل الوحيد للصراع دولة واحدة تعامل مواطنيها بالتساوي وتعيد لمن سُرقت أراضيهم وممتلكاتهم كل حقوقهم «عرفات» استسلم في «أوسلو» لاشتراطات أمريكا وإسرائيل بسبب إفلاس منظمة التحرير.. والحركات العلمانية فشلت فشلًا ذريعًا.. وحماس والجهاد لا تحتكران النضال اللاسامية اعتبرت اليهود ينتمون إلى شعب وقومية وثقافة ودين ليسوا من أوروبا.. و«البروتستانت الألفيين» أول من فكر في طردهم.. والصهاينة أيد


إن كل ما نشهده اليوم من خطوات متلاحقة، قرارات وإجراءات وقوانين، تصدر عن الجانب الأمريكي والصهيوني، يأتي كترجمة لمخطط سياسي استراتيجي متكامل، يمكن أن يسمى صفقة القرن أو غيرها. يكشف عن التطابق الكامل وغير المسبوق بين السياستين الأمريكية - الإسرائيلية. لقد كان القرار الأمريكي بشأن القدس، إشارة البدء بترجمة فكرة "لسنا بحاجة الى شريك"، وهي بمثابة القاعدة الرئيسية التي سيتم العمل بموجبها في المرحلة المقبلة، وكما قال المسؤولون الأ


[تنشر الهدف هنا رد أحد رموز اليسار الصهيوني، على القصة اليمينية لاتفاق أوسلو التي كتبها حاجاي سيغال ونشرتها صحيفة مكور ريشون، وقد نشرتها الهدف مترجمة مع التعليقات المناسبة على أربع حلقات. في هذا النص يرى حاييم رامون على العكس من قصة سيغال، أن اتفاقية أوسلو تم إحباطها وتدميرها من قبل اليمين، والمستوطنين ومن قبل بنيامين نتنياهو وإيهود باراك، ويرى أن مسعى حاجاي سيغال لكتابة قصة أوسلو لا يتعدى تشويها للتاريخ. رغم رفض حاييم رام


[مقدمة المحرر: فيما يلي الحلقة الرابعة والأخيرة من ترجمة نص طويل لحاجاي سيغال يستعرض فيه تاريخ اتفاق أوسلو من وجهة نظر اليمين الصهيوني، مستعرضا "كفاح " هذا اليمين، في مواجهة الاتفاق، الذي اعتبر على مثالبه وانحيازه السافر للاحتلال، تنازلا للفلسطينيين، وانهزاما أمامهم. نشر النص كما سبق وذكرنا في صحيفة مكور ريشون اليمينية، التي لم تكن موجودة زمن أوسلو، بل ظهرت لاحقا كرد من اليمين الصهيوني على ما وصفه استئثار حكومة رابين ثم بير


لن تكون هناك احتفالات بالذكرى السنوية هذا الأسبوع بمناسبة توقيع اتفاقيات أوسلو في واشنطن قبل 25 عاما، ومع أنه اليوبيل الفضي، إلا أنه لن تكون هناك حفلات في الشوارع، ولا أكواب تذكارية، ولا عملات معدنية خاصة. وفي الوقت الذي تجاهل فيه الفلسطينيون هذه الذكرى، لم تعرها "إسرائيل" أي اهتمام ليضاف للتجاهل الرسمي الفلسطيني لذكرى أوسلو، بالإمكان لحظ تغطيات صحفية هامة في إطار معارضته والتنديد به، ولا يمكن أن نجد تقريبا مقالة واحدة تداف


[مقدمة المحرر: فيما يلي الحلقة الثانية من ترجمة نص طويل لحاجاي سيغال يستعرض فيه تاريخ اتفاق أوسلو من وجهة نظر اليمين الصهيوني، مستعرضا "كفاح " هذا اليمين، في مواجهة الاتفاق، الذي اعتبر على مثالبه وانحيازه السافر للاحتلال، تنازلا للفلسطينيين، وانهزاما أمامهم. نشر النص كما سبق وذكرنا في صحيفة مكور ريشون اليمينية، التي لم تكن موجودة زمن أوسلو، بل ظهرت لاحقا كرد من اليمين الصهيوني على ما وصفه استئثار حكومة رابين ثم بيرس بوسائل


لم تنل السنوات الماضية وتبدل الظروف السياسية والامنية والاقتصادية من عزيمة لجنة “كي لا ننسى صبرا وشاتيلا” وإصرارها على استكمال ما بدأته قبل سنوات من نشاطات سنوية لتسليط الضوء على هذه المجزرة الرهيبة وفضح مرتكبيها تمهيدا لمحاكمتهم، وهي كعادتها هذا العام بدأت فعاليات احياء هذه الذكرى منذ يوم امس السبت وهي مستمرة لعدة ايام. قد تكون ذاكرة البعض في لبنان أو الوطن العربي خانتهم، أو شغلتهم الاحداث الامنية المتسارعة في المنطقة وما


عَمدت الحركة الصهيونية على استخدام القوة والمجازر ضد الشعب الفلسطيني كإحدى الركائز الأساسية لتحقيق أهدافها، ليتكامل لديها بذلك البعدان النظري والعملي "لتسوية الوضع في فلسطين بالقوة العسكرية"، بحسب قول "ديفيد بن غوريون". وعليه حفل تاريخ "إسرائيل" والحركة الصهيونية بالجرائم والمجازر ضد الفلسطينيين والعرب سواء كان بتنفيذ مباشر أو عبر الأدوات أو بشكل مشترك كما حصل في مجزرة صبرا وشاتيلا. وذلك في محاولات استخدمتها العصابات الإرها


يبدو أن المتابع، فلسطينيا كان أو عربيًا أو غير ذلك، صار يتعامل مع فكرة المصالحة الفلسطينية، كخبر ممجوج ومستهلك ومقزز، والفلسطيني خاصة، استنفذ خزينه من الخيال، حول شكل المصالحة ومضمونها، المتوقعة حينا والمستبعدة أحيانا، فهي لم تعد شيئًا يمكن أن يصير حقيقة ملموسة ومحسوسة، أي واقع حي، يمكن أن يعيشه يومًا ما. المصالحة كمصطلح اجتماعي، هي مصطلح عام متداول في البيئة الاجتماعية الفلسطينية والعربية كثيرا. فهي تعني ببساطة أن هناك خل


من دون مقدمات، إن المفتاح في فهم شخصية، ودور( أبو علي مصطفى) تمثل بعمق دور الفرد في التاريخ، فهو لناحية الجوهر استجابه لتطلعات الجماهير، وقضاياها العادله، وفي غمرة الممارسة المتشعبة تبلورت شخصيته ورؤيته، فهو براكسيس أسوة بالقادة الكبار. لم يبدأ كبيرًا، أو خبيرًا، إنما تفاعلت إرادته ووعيه مع الفعل المتصاعد، فكان فاعلية، وتجسيدًا لمفرده مركزية في المنظورالماركسي، فاعلية الفرد، فاعلية الجماعة الثورية، فاعلية الشعب، وإن لم يك


تقاطعت تحليلات غالبية منتقدي هذا القانون من العرب والفلسـطينيين في مفاصل جوهرية فهو ترسيم لمجمل سياسات حكومات الاحتلال الممارسة بحق أبناء شعبنا كافة، فهو بهذا المعنى شهادة من أهل البيت حول المضمون الكولنيالي العنصري للكيان الصهيوني بعد تجريده من الادعاءات الرسمية ومن مانشتات الديمقراطية وشعارات السلام العادل والدائم للصراع الصهيوني العربي الفلسـطيني. وفي إطارها الموافقة على ما سُمي بحل الدولتين الذي ولد ميتاً وجاء التوقيت ا


قال القياديّ في الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين عمر شحادة: إنّ القرارات التي اتّخذت أخيراً تشديد للقبضة الفئويّة والفرديّة في مؤسّسات منظّمة التحرير الفلسطينيّة، الأمر الذي يحمل المخاطر على القضيّة الفلسطينيّة"، مضيفاً أنّ "استئثار الرئيس محمود عبّاس بمنصب رئيس الصندوق القوميّ الفلسطينيّ يتعارض مع النظام الأساسيّ لمنظّمة التحرير الفلسطينيّة". وقال شحادة: "هذه الخطوة تثبت إصرار الرئيس على الإمساك بالسلطات التشريعيّة والتنفيذيّ


لم أتذكرك كثيرا هناك. لم أشعر أن المكان خاو، لم أفتقدك. لم يملأ الفراغ الذي خلفته شيء. أنت لم تكن تأتي كل عام أصلا. كنت تختفي كثيرا، طويلا، ثم تعود كلماتك لتدوي فجأة في ما نحياه. كنت أحب غيابك، وأتمنى سراً أن يطول علّ كلماتك، عندما تعود، تكون أكثر. غِب وغُبّ مما حولنا ما تشاء ثم أنثره في وجوهنا شعراً. أعد تذكيرنا بلون عيوننا، واكشف ما نجيد دفنه بين طيات القلب. لم يطل غيابك بعد. وأنت دوماً تتريث في الحضور. موعد معرض الك