New Page 1

بسم الله الرحمن الرحيم ( قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم و يخزهم و ينصركم عليهم و يشف صدور قوم مؤمنين ) صدق الله العظيم . الأخوة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين المحترمين . السلام عليكم و رحمة الله و بركاته : باسمي و باسم أخواني في جمعية بناء الإنسان، و أسرة تحرير جريدة بناء الإنسان، أتقدم منكم و من خلالكم لكل المؤمنين بالله و بعدالة القضية الفلسطينية و من الشعب الفلسطيني الأبي و من كل الأحرار في العالم، بأسمى آيات التهنئ


نفى مسؤول "الجبهة الشعبية" في لبنان، مروان عبد العال علمه بقرار بناء جدار ورفض التداول والغرق بلعبة المصادر، جاء ضمن تصريح خاص لـ "وكالة القدس للأنباء"، اليوم الثلاثاء، شملت تصريحات مع قيادات سياسية فلسطينية اكدت عدم تبلغها مطلقاً من أي جهة لبنانية سياسية أو أمنية بوجود خطة لبناء جدار حول مخيم عين الحلوة، معتبرة أن ما يطرح على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصحف هو مجرد شائعات وأقاويل هدفها هدم جسور الثقة بين الجانب ال



حول تداعيات الانتفاضة على القضية الفلسطينية، والمنطقة العربية، كان للمكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين لقاء مع مسؤول الجبهة الشعبية- القيادة العامة في لبنان، أبو عماد رامز. قال فيها: جاءت الانتفاضة نتيجة عوامل مختلفة، أولها وصول ما يسمى بالتسوية، والمفاوضات إلى طريق مسدود، واكتشاف بعض من راهن من القيادة الفلسطينية على وعود المن والسلوى في اتفاق أوسلو 93 ، أي الوعد بأن يكون هناك دولة، واستقلال، والتّحرر من الاحتل


في لقاء مع أبو جابر لوباني، مسؤول العلاقات السياسية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حول تقليصات خدمات الأونروا، في لبنان، قال فيها: لقد أنشئت الأنروا لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، وتضمن القرار194 ذلك، ولذلك فهي معنيّة بموضوع اللاجئين الفلسطينيين حتى يعودوا إلى وطنهم. لكن اليوم نرى أن الأونروا بدأت بسلسة من التقليصات، وهذه السياسات ازدادت مع بداية العام 2016، وهذه التقليصات أثرت في الكثير من المناحي الحياتية لدى الفلسطين


دعا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح المناضل الكبير عباس زكي، جماهير الشعب الفلسطيني وقوى المقاومة في غزة، إلى أخذ أقصى درجات الحيطة والحذر في ظل تلويح حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بشن عدوان جديد على القطاع المحاصر. وقال زكي في حوارٍ مع مراسل وكالة أنباء فارس، ردًا على تصريحات ساسة وجنرالات الاحتلال، التي تنادي بشن عدوان جديد على قطاع غزة، :" في ظل هبوط الموقف العربي، وفي ظل صرف الصراع مع "إسرائيل"، كل شيء متوقع". وأضاف:" حينما


خلال لقاء مع الدكتور سعيد ذياب، أمين عام حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي حول انتفاضة القدس، قال فيه: هذه الانتفاضة تشكل من دون شك تشكل مرحلة جديدة، حيث تمتاز بطريقة جديدة في مواجهة العدو، وكذلك أدواتها، ومعدّاتها، وهي تعكس كذلك تجاوز المرحلة السابقة. وأضاف، إن الذي تبلور خلال فترات قصيرة من دون شك حالة من وعي ثوري نقيض للوعي السائد، وعي الاستسلام. هذا الوعي الذي حاولت السلطة تكريسه كان ضمن نهج مخطط له. هذا الوعي المزيف جاء هؤل


مقابلة خاصة مع عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الدكتور ماهر الطاهرعلى فضائية فلسطين اليوم، 12/11/2015.


قالت الدكتورة انتصار الدنان، مراسلة جريدة السفير اللبنانية في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين، إن الانتفاضات التي تندلع في فلسطين ليست وليدة حرية، بل هي وليدة القمع والقهر والاستعمار الصهيوني الذي بدأ منذ تهجير الفلسطينيين من بلداتهم وقراهم في العام 1948، وبعد هجرتهم توالت الحروب، وتوالى القتل المتعمد بحق الشعب الفلسطيني في شتى بقاع العالم، حتى كانت انتفاضة الأقصى الثانية التي اندلعت في 28 سبتمبر من عام 2000، والتي توقفت


لقاء مع الإعلامية زينة فياض على قناةanb، في برنامج إلى أين؟ نقاش عميق للقضية الفلسطينيةفي مواجهة التحديات الحالية على ضوء الاستحقاقات المرتقبة، خصوصاً الدعوة لدورة استثنائية للمجلس الوطني.


أجرت دائرة الإعلام المركزي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مقابلة سياسية شاملة مع الرفيق الكاتب خالد بركات القيادي في الجبهة الشعبية ومنسق حملة التضامن الدولية مع الرفيق القائد أحمد سعدات في الخارج، تناولت المقابلة حزمة من القضايا والعناوين النضالية الراهنة والتطورات السياسية والميدانية في الوطن والشتات. اليوم ننشر الجزء الأول من نص الحوار مع الرفيق خالد بركات: س1: حالة من الغليان والتوتر تشهدها الضفة المحتلة وعموم الوطن


شاركت أسرة وأصدقاء "السفير" في حوار مع الشاعر الكبير أدونيس، أعدت نصه سارة ضاهر، وراجعه وحرره صقر أبو فخر. وفي ما يلي نص الحوار: ^ كيف تبدو لك اليوم صورة ما يحدث في البلدان العربية؟ } لا أعتقد أن أحداً تردد في الدفاع عن التحولات العربية والوقوف إلى جانبها. وهذا الانفجار كان محموداً ومطلوباً في تونس أو في القاهرة أو في البلدان العربية الأخرى. والجميع يعرف هذه التطورات، ولا أودّ الدخول في تفصيلاتها. لكن المأخذ الأولي عليها


ثمة صمت وركود ومخيف ومريب على ضفتي السياسة الدبلوماسية الفلسطينية ومفاوضات الحل السياسي .. ولكن يبدو ان ما وراء الاكمة ما وراءها .. فهناك اكثر من اوسلو جديد يطبخ في الخفاء وفي الغرف المظلمة والبعيدة عن عيون اصحاب الحق التاريخي في الوطن ، وبرعاية اوساط دولية وعربية وفلسطينية، ان تباشير ومقدمات هذا الطبخ الجديد لا تخطئه العين الثاقبة وذلك منذ اكثر من ثلاث سنوات والذي يتعلق بكيفية ازاحة الشرط الفيتو " على كل جولات المفاو


الحاج أبو طالب أنهكه اللجوء الذي حل به وبأهله، أتعبته الأنظمة التي باعت قضيته، كان يحتاج أبوه للفشك االجيد ليدافع عن فلسطين، فأبوه الذي كان يتقاضى راتباً من عمله، والذي هو مئة وعشرون ليرة، اشترى بتسعين ليرة منها بارودة فيها أربعة أمشاط ليحارب اليهودي الذي كان السلاج يصله بالصناديق. ترك بلده المنشية في عكا بعد مجزرة دير ياسين، لأن العرب لم يدافعوا عن فلسطين، ركب وعائلته" الشحن" وأتوا إلى لبنان، وبلبنان بدأت رحلة التعب والترحا


الحاجة مريم الخطيب، من بلدة الخالصة، خرجت من فلسطين مع أولادها الأربعة ، واليوم تقول إن عمرها يقارب الثمانين عاماً. لم تكن تتوقع يوماً أنها ستترك فلسطين وتخرج منها، كان لعائلتها بيوت ورزق، ولم تكن بلدتها محتلة بعد من قبل الصهاينة عندما خرجوا من فلسطين، لكن ما إن عرفوا بنبأ خبر مذبحة دير ياسين وما يفعله الصهاينة بالنساء الحوامل وغيرهن حتى أصر والدها على ترك البلدة والنزوح نحو جنوب لبنان، وعند مجيئها مع عائلتها إلى لبنان سكنت