New Page 1

التقى الرفيق مروان عبد العال، مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، ومسؤول لجنة إعادة إعمار مخيم نهر البارد الفلسطينية الوفد الإيطالي الضيف من " لجنة كي لا ننسى صبرا وشاتيلا" في أثناء زيارة مخيم نهر البارد، وذلك في لقاء موسع صباح اليوم الإثنين في 18/9/2017 في مركز بيت أطفال الصمود في مخيم نهر البارد، بحضور الأستاذ قاسم العينا، رئيس جمعية بيت أطفال الصمود في لبنان، وبعد تقديم مدير المركز الأستاذ عبد الله بركة، و


في لقاء مع الأستاذ قاسم العينا، منسق حملة كي لا ننسى، صبرا وشاتيلا، حول مجزرة صبرا وشاتيلا، قال: قدر الشعب الفلسطيني أن يواجه عدوه بمجزرة كل فترة، والأمثلة على المجازر كثيرة، وتلاحق شعبنا أينما وجد. ونحن أمام تلك المأساة التي حصلت نتيجة مجزرة صبرا وشاتيلا، وغيرها من المجازر، أنشأنا مؤسسة بيت أطفال الصمود، حيث إن هدفها كان في البداية الاهتمام بالأطفال الذين فقدوا كلا الوالدين، كما أن الاهتمام هو بجميع الأطفال بغض النظر عن جنس


مستشفى النداء الإنساني، هو مستشفى موجود في مخيم عين الحلوة، يقدم الخدمات الطبية لأبناء المخيم والجوار. هذا المستشفى يقدم خدماته في كافة الأوقات، وتحت كل الظروف التي يمر فيها المخيم، فهو المستشفى الوحيد في المخيم الذي يفتح أبوابه على مدار الـ 24 ساعة، والقادر على استقبال الجرحى، وحالات الطوارئ. يقول الدكتور عامر السماك مدير المستشفى: إن الخدمات التي يقدمها المستشفى هي استكمال للخدمات التي تقدمها وكالة الأنروا وجمعية الهلال


في لقاء مع مسؤول العلاقات السياسية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان أبو جابر لوباني حول الدعوة إلى الهجرة الجماعية للفلسطينيين في المخيمات الفلسطينية، وسلبياتها على المجتمع الفلسطيني، قال فيها: المطالبة بالهجرة ترسم حدودًا لمشكلات عديدة يتعرض لها الشعب الفلسطيني في لبنان، وموضوع الهجرة ليس جديدًا، فقد بدأت من فلسطين عام 1948، وحينها توزع الفلسطينيون على المخيمات في بلدان الشتات، ومنها لبنان، فكانت المأساة المتجسدة داخ



داليا نصار .. مناضلة فلسطينية جميلة، مسيحية يسارية عتيدة، تحمل شهادة جامعية في العلاقات الدولية من قبرص، وتكمل دراسات عليا في علم النفس المجتمعي، مثقفة تنحدر من عائلة تاريخها نضالي عريق، وتملك رصاصة دخلت من صدرها ومرت بجانب قلبها لتستقر في رئتها معلنةً الثورة على الاحتلال والطبقية والذكورية. بدأت داليا مشوارها النضالي منذ نعومة أظافرها، فترعرعت على أهمية دور المرأة النضالي. هي ابنة لأب نابلسي قضى ثلاثة عشرة عاماً في سجون ا


أكد عضو اللجنة المركزية لفرع لبنان في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد مراد أن انتصار أهلنا في القدس المحتلة، والأمتين العربية والإسلامية، وأحرار العالم كان ثمرة صمودهم وتضحياتهم، ووحدتهم التي فرضت على العدو إعادة حسابته وانتهاز الفرص للانقضاض مرة أخرى في محاولة لتكريس وقائع هدفها تصفية القضية الفلسطينية، لافتًا إلى أن هبة الأقصى الأخيرة هي جولة في سياق المعركة التاريخية المفتوحة ضد الاحتلال الصهيوني ووحشيته . كلام مراد جا






أهمّ ما يميّز كتابَ الرفيق أحمد سعدات أنّه ليس كتابًا عن السجن بشكل عامّ، بل هو متخصّص في حالة معيّنة، ومتطرّفة، وندر أن كُتب عنها في حدّ علمي في أدبيات السجون باللغة العربيّة؛ عنيت: حالة العزل الانفراديّ في سجون العدوّ الإسرائيلي. وحين نقول إنه "متخصص،" فذلك يعني الدقّة الاستقصائيّة الحقيقية، حتى ليبدو الرفيق سعدات أشبهَ بمحقّقٍ جنائيّ، فضلًا عن مصوِّر فوتوغرافيّ، يورد كلَّ ما تقع عليه عيناه بحذافيره وتفاصيله (المملّة أح


نحمد الله أن كتابا صدر حاملا توقيع أحمد السعدات، حتى نتذكر وسط حفّاري القبور الجدد ومدّعي التدين، أن ثمة يسارا فلسطينيا لا يزال مضيئا، وأن ثمة جبهات مقاومة غير إسلامية لا تزال تحمل الراية وتناضل وتقاتل هي الاخرى من خارج وداخل المعتقلات الصهيونية، وتناضل وتقاتل من خارج ما بقي من النظام العربي الذاهب كالنعجة الى الذبح دون الحصول من إسرائيل الا على الذل... ونحمد الله اننا في هذا الكتاب نطمئن على أن هذا القائد الفلسطيني الف


انعقد اللقاء التضامني في دار الندوة مع أبطال نصر تموز 2006 في لبنان وشهداء المواجهات المباركة في الأقصى والقدس وفلسطين في تموز 2017 ولأبطال حرب ال 51 يوماً في غزّة العزّة تموز 2014 ، وذلك بحضور حشد من الشخصيات وممثلي الأحزاب والفصائل والجمعيات اللبنانية والفلسطينية، وقد قدم اللقاء التحية إلى فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون على موقفه السبّاق الذي اتخذه من إغلاق المسجد الأقصى والإجراءات الصهيونية بحقه، مطالبين


في لقاء على قناة المسيرة مع أبي جابر، تحت عنوان: غزة غير قابلة للحياة، أكد أبو جابر أن هناك بالإضافة إلى أزمة غزة أزمة أخرى هي أزمة الشتات الفلسطيني بدءًا من الكويت، إلى العراق، وسوريا إلى لبنان. وهذه المشكلات والمعاناة تزداد يومًا بعد يوم مع الوقت، وتقع هذه المشكلات تحت عنوان" حق العودة". يتابع، لكن ما يميز غزة إنها تحت حصار خانق منذ عشر سنوات، والكثافة السكانية الهائلة في القطاع، بالإضافة إلى إغلاق كل المنافذ الاقتصادية ا