New Page 1

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علىرسول الله ووعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد الأخ أبو علي مصطفى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وشخصية قيادية فلسطينية بسيطة متواضعة تمتلك وضوح الرؤية فيما يختص بالقضية المركزية للأمة ولا يقبل بأنصاف الحلول في صراعه مع العدو الصهيوني شارك في المشروع النضالي منذ نعومة أضفاره وشارك في مقاومة المحتل البريطاني لفلسطين واعتقل وسجن لسنوات حتى قبل قيام دويلة الكيان الغاصب كان أحد المؤسسي "الج


صباح الخير أبا علي مصطفى، هل تذكر؟ كنت كما الآلاف من كوادر المقاومة في حنين للوطن " عواطف جياشه للعودة " فقد أصبح أوسلو واقعًا على الأرض، فلماذا لا نعود؟ وعدت مع المئات من أعضاء المجلس الوطني، ومكثت خمسون يومًا في بلدتي عبسان، وأخذت "ما تسمى بالمواطنية" وكنت عازمًا على البقاء في الوطن .....لاعيش وأناضل من داخل الوطن ... ولكنك قلت لي يا رفيق نحن نحتاجك أن تبقى بالخارج وتتسلم كذا وكذا ... لم أفكر كثيرا فقد اعتدت على الالتز


مدير المكتب السياسي لائتلاف شباب ثورة 14 فبراير/ البحرين، د. إبراهيم العرادي، قال في رسالة وجهها للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الذكرى السنوية لاستشهاد أمينها العام أبو علي مصطفى، قال فيها:" بسم الله الرحمن الرحيم باسمنا في ائتلاف شباب ثورة ١٤ فبراير في البحرين، وباسم عموم الشعب البحريني، وفي الذكرى ال ١٩ لاستشهاد الرفيق الكبير المجاهد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو علي مصطفى، نرسل


باسمه تعالى يوم شهيد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جبهة يستشهد أمينها العام ....ويعتقل أمينها العام الآخر.... وتهدد كتلتها بالإبعاد والموت والاعتقال.... هي جبهة لن تموت ...ولن تسقط ....ولن تخبو.... لان فيها الحكيم وفيها الشاعر وفيها الأسير وفيها الشهيد والمناضل .... كلمات قصار قالها الشهيد أبو علي يوما من ارض فلسطين "عدنا لنقاوم لا لنساوم " كلمات اختصرت مفاهيم وعناوين لمسالة الصراع العربي الصهيوني ترجمتها الجبهة وأمينه


في ذكراه التاسعة عشرة، قال أمين عام حركة الانتفاضة الفلسطينية، حسن زيدان /أبو إيهاب:" تحية إلى روح الشهيد القائد أبو علي مصطفى ابن عرابة وصقر فلسطين". نستذكره قائدًا فذًا تميز عن أقرانه بشجاعة وجرأة قل نظيرهما. خافه العدو منذ دخوله إلى أرض الوطن، وازداد خوفه يوم اندلعت شرارة انتفاضة الأقصى في أيلول 2000. لقد أدرك الصهاينة إبان الانتفاضة حقيقة المخاطر التي قد تترتب على وجود قائد مثل أبو على مصطفى بين شعبه، وهو القائل


شكل الانفجار الرهيب في مرفأ بيروت في ٤ آب 2020، محطة نوعية جديدة في مسار الأزمة التي يمر بها لبنان، وبغض النظر عن تفاصيل الملابسات والظروف، ان كان الحدث عرضيًا أو بفعل فاعل، فإن نوعية المفصل الجديد الذي يشكله هذا الحدث مرتبطة بحساسية اللحظة التي يمر بها لبنان، والسياق العام للأحداث الراهنة التي تحكم المشهد، وفي الأسباب التي مازالت غامضة، وهي رهن بنتائج التحقيقات التي انطلقت في الساعات الأولى للانفجار تجهد الاجهزة المخت


في مثل هذا اليوم قبل ست سنوات(26اب/أغسطس 2014) انتهت على أرض غزة المحاصرة واحدة من أطول الحروب العربية الإسرائيلية واسمها "العصف المأمول" ، والتي استمرت ٥١ يوما، خرج منها العدو مهزوما مأزوما وارسيت "معادلةرعب" بين العدو والمقاومين لم يستطع تغييرها حتى الآن.. وباتت مدن العدو ومرافقه الحيوية في مرمى صواريخ المقاومة... في تلك الحرب اثبت المجاهدون أن موازين الارادات هي التي تتحكم في النهاية بموازين القوى...كما كشفت


توجه عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جميل مزهر بتحية الفخار والكبرياء إلى روح الشهيد القائد الأمين العام للجبهة الرفيق أبو علي مصطفى في الذكرى التاسعة عشرة لاستشهاده، مجدداً العهد له ولكافة الشهداء بأن تظل راية المقاومة خفاقة حتى تحقيق أهداف شعبنا في العودة والحرية والاستقلال. وأضاف مزهر، في مقابلة نشرها المكتب الإعلامي للجبهة في غزة بأن فلسطين والجبهة والحركة الوطنية فقدت في مثل هذا اليوم ركناً بارزاً من أر


في رسالة وجهها الكاتب الفلسطيني والمناضل محمد العبدالله بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أبو علي مصطفى، قال فيها:"إننا أمام ذكرى أليمة وحزينة، ولكننا بالمقابل أمام ذكرى رجل، كرّس جلّ حياته للنضال من أجل شعبه، من أجل وطنه وقضيته، من أجل الفقراء والمحرومين، ومن أجل الحق والعدالة والكرامة الوطنية". " إننا أمام رجل كرس جُلَ حياته، لوضع القيم والمُثل السياسية والفكرية والأخلاقية والإنسان


في رسالة وجهها العميد مصطفى حمدان بمناسبة الذكرى السنوية على استشهاد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، قال فيها:" نتوجه إليكم بأسمى ايات التبريك في الذكرى ال١٩ لاستشهاد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الأخ أبو علي مصطفى، وفي يومه نؤكد لكم أن "المرابطون" هم أبناء فلسطين، وأنتم التزامنا ونحن قررنا أن تحرير فلسطين فعل نضالي مستمر في قلوبنا وع


يقول عضو مكتب العلاقات العربية والإسلامية في حركة حماس علي بركة، في الذكرى السنوية على استشهاد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو علي مصطفى:"رحم الله الشهيد القائد أبو علي مصطفى الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الذكرى ال١٩ لاستشهاده على يد قوات الاحتلال الصهيوني". وتابع، في رسالته: عهدا للشهيد البطل أن نواصل طريق المقاومة والانتفاضة حتى التحرير والعودة والاستقلال التام". المجد للشهداء الأ


برغم انقضاء هذه الأعوام على مشهد اغتيال الشهيد ابو علي مصطفى في السابع والعشرين من آب 2001 ليكون بداية مرحلة جديدة من نضال المقاومة الفلسطينية، وعلى وجه التحديد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. مقولة الشهيد القائد ابو علي مصطفى“عدنا لنقاوم وعلى المبادئ لن نساوم” لا زال يتردد صداها لدى جميع الفلسطينيين، فباتت نبراساً للثورة. وفي هذه المناسبة، نؤكد كحزب شيوعي لبناني بأن الشهيد أبو علي مصطفى لم يكن بالقائد العادي، إنما له مآثر


عدنا لنقاوم وندافع عن شعبنا وحقوقنا ولم نأت لنساوم أستهل كلمتي بهذه العبارة التي قالها الشهيد ابو علي مصطفى فور أن وطأت قدماه ارض فلسطين. وبكل ثقة وافتخار أقول، بأنه حينما شرفني رفاقي في الجبهة الشعبية بالطلب مني كلمة في ذكرى استشهاد الأمين العام للجبهة الشهيد القائد ابو علي مصطفى، شعرت باعتزاز كبير، كما شعرت بثقل المهمة وانا اتحدث عن فارس من فرسان فلسطين، وقائد من قادتها، وقامة شامخة لم تهزها الأعاصير، ولم تلن لها قناة،


بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على افضل خلق الله واعز المرسلين سيدنا ونبينا محمد وعلى آله واصحابه ومن تبعه باحسان الى قيام يوم الدين. نصحو كل يوم على خنجر جديد يطعن فلسطين واخرها خنجر التطبيع الاماراتي فنحتار من اين نأتي بكلمات نعزي فيها فلسطين ونعطيها المزيد من الصبر النادر ونحافظ على املها بالتحرير والحرية واذا بدماء الشهداء على طريق تحرير فلسطين منذ وعد بلفور المشؤوم والانتداب البريطاني وحتى جرائم العصابات الصهي


في حضرة الشهادة تفرُالكلمات، وتعجز الألسنة، وتجف الاقلام، وتغدو صياغة العبارات ممتنعه، ويتساءل المرء هل بالإمكان أن نفي الشهيد حقه في بضع كلمات وعبارات؟؟؟ وهو الذي نذر حياته من أجل حرية شعبه وامته، ودفاعاً عن قضايا الانسانية في هذا العالم المتوحش. هم الشهداء الرصاص المنهمر. والدماء المتفجرة من جراحاتهم. من طينة العظماء هم. من سبائك ذهب وحبات الماس صنعت نفوسهم. بشجاعتهم هزموا الرعب من الموت، والخوف من ازيز الرصاص، وهدير الطائ