New Page 1

1- المقدمة: لقد تنوعت الافكار والتعريف لمفهوم القيادة لدى العديد من الباحثين والمفكريين الذين أشاروا الى انواعها وعناصرها، وخصائصها ومهاراتها، واسباب نجاحها وفشلها، ومسؤولياتها وتشكيلها في التنظيم الثوري، وفي المؤسسة المدنية الرسمية وغير الرسمية، وماهية القيادة في الأسرة ودور الرجل والمرأة، ودور المديروالمعلم في المؤسسة التربوية، إلخ، للأسباب وللتجربة القيادية فلسطينيا، وللمعرفة والاطلاع كتب هذا المقال . 2- تمهيد: مايعن


فقد اليسار الفلسطيني وخصوصا القوى الرئيسة فيه ما كان يميز مقاربتها للأداء السياسي في مراحل سابقة، حيث كان يبنى التحليل والموقف والأداء السياسي عموما على أساس فكري، ووفقا لمنهج علمي، وليس كما نرى اليوم ونلمس للأسف الشديد مواقف وسياسات ارتجالية وانفعالية، حيث يطغى على الأداء الارباك والتخبط وعدم الوضوح في الرؤية والممارسة. ونستغرب ما نسمع من مواقف تتسلح بالاعتبارات والمقاربات المحلية المناطقية لتجمعات بعينها، وتتخذ الموقف بن


أساليب جديدة يبتكرها العدوّ للتنكيل بالأسرى، ولا سيّما المحرَّرين منهم. فمن إعادة سجنهم يوم الإفراج، إلى اعتقال مَن يحتفل بخروجهم، تضاف سلسلة إجراءات جديدة إلى أخرى قديمة، تتمثّل في «الحبس المنزلي» للأطفال و«الليلي» للشبان القدس المحتلة | يواصل العدو الإسرائيلي تنكيله بالأسرى والمحرَّرين الفلسطينيين بأساليب عدّة، أبرزها إعادة اعتقال الأسير لحظة الإفراج عنه! يُمارَس هذا الأسلوب منذ سنوات بحق أسرى القدس المحتلّة بدرجة كبرى، و


أساليب جديدة يبتكرها العدوّ للتنكيل بالأسرى، ولا سيّما المحرَّرين منهم. فمن إعادة سجنهم يوم الإفراج، إلى اعتقال مَن يحتفل بخروجهم، تضاف سلسلة إجراءات جديدة إلى أخرى قديمة، تتمثّل في «الحبس المنزلي» للأطفال و«الليلي» للشبان القدس المحتلة | يواصل العدو الإسرائيلي تنكيله بالأسرى والمحرَّرين الفلسطينيين بأساليب عدّة، أبرزها إعادة اعتقال الأسير لحظة الإفراج عنه! يُمارَس هذا الأسلوب منذ سنوات بحق أسرى القدس المحتلّة بدرجة كبرى، و


أساليب جديدة يبتكرها العدوّ للتنكيل بالأسرى، ولا سيّما المحرَّرين منهم. فمن إعادة سجنهم يوم الإفراج، إلى اعتقال مَن يحتفل بخروجهم، تضاف سلسلة إجراءات جديدة إلى أخرى قديمة، تتمثّل في «الحبس المنزلي» للأطفال و«الليلي» للشبان القدس المحتلة | يواصل العدو الإسرائيلي تنكيله بالأسرى والمحرَّرين الفلسطينيين بأساليب عدّة، أبرزها إعادة اعتقال الأسير لحظة الإفراج عنه! يُمارَس هذا الأسلوب منذ سنوات بحق أسرى القدس المحتلّة بدرجة كبرى، و


قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، صباح يوم السبت، إنّ "سلطات الاحتلال تحتجز أكثر من 300 جثمان فلسطيني داخل وخارج السجون الصهيونية". ولفت أبو بكر خلال تصريحاتٍ إذاعية تابعتها "بوابة الهدف"، إلى أنّ "حالة الأسير أيمن سدر مستقرة، وهناك جزء من الأسرى دخلوا مرحلة الانعاش، والآن أوضاعهم مستقرة". وفي سياقٍ آخر، أكَّد أبو بكر على أنّ "قرار المحكمة الجنائية الخاص بالولاية القضائية أنصف الفلسطينيين وكنا ننتظر هذا ال


هل ستكون الانتخابات الفلسطينية القادمة استحقاق وطني يستجيب لمطلب الوحدة وإنهاء الانقسام والحصار والقطع مع أوسلو ومن أجل إعادة ترتيب البيت الجامع منظمة التحرير الفلسطينية على طريق استمرار المواجهة للمشروع الأمريكي الصهيوني الرجعي؟ أم إعادة لتقاسم للسلطة وتأبيد للانقسام ومشروع فتنة وطنية برعاية وهندسة دول في الإقليم لملاقاة الإدارة الأمريكية الجديدة؛ من أجل استئناف نهج التفاوض والرهان مجدداً على الرباعية ووعود أمريكية جربت لأك


صرح عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية الرفيق ماهر مزهر خلال مقابلة صحفية أجراها، أنه سيتم خلال الحوار الوطني في القاهرة مناقشة كل القضايا المتعلقة بالمشروع الوطني الفلسطيني، التي جزء منها موضوع الانتخابات. وتابع القيادي بالجبهة الشعبية: "نحن ذاهبون بعقول وقلوب مفتوحة باتجاه تعزيز مشروع المقاومة ومناقشة كل الملفات المتعلقة بالفصل بين السلطات وبين السلطة ومنظمة التحرير". وبحسب مزهر، فإن القضية الرئيسية التي سيتم نقاشها في ح


نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الدكتور سمير صباغ، الذي رحل مساء يوم الجمعة في ٢٩ كانون الثاني ٢٠٢١ بعد صراع مع المرض وجاء في بيان النعي: الأخوة في المنتدى القومي العربي حفظكم الله، الأخوة في الحملة الأهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة حفظكم الله، آل وأصدقاء وعائلة ورفاق الفقيد الراحل، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية طيبة، وبعد، ببالغ الأسى والحزن وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقد


رثى الأديب مروان عبد العال الراحل الدكتور سمير صباغ، حيث قال:" وأخيراً استراح... وبنفس كبيرة، تذخر بفيض دافق من العطاء والسيرة العطرة ؛ ابن بيروت البار ، التي شكلته سياسياً وأكاديمياً، وأستاذاً جامعياً، ومناضلاً، وطنيَّاً، عروبيّاً، ناصريّاً، قوميّاً . لم يكن شاهداً على مرحلة فحسب بل مشاركاً وفاعلاً ومساهماً في صناعة الحدث، وقدم مراجعة نقدية لتجربته الغنية في كتاب «أوراق من مسيرة نضالية» (العرب من نهوض إلى ركود). استعر


في أثناء الحصار الأمريكي للعراق والتهديدات بتوجيه ضربة قاسمة للجيش العراقي، لإجباره على الخروج من الكويت، قام الدكتور حبش على رأس وفد للجبهة، بزيارة مفاجئة إلى العراق، عام ١٩٩١. هدفت الزيارة إلى إعلان الوقوف إلى جانب العراق في أثناء حصاره، والرجاء من القيادة العراقية بسحب الجيش العراقي من الكويت، لتجنيب العراق ضربة أكيدة، وأن الجبهة مستعدة أن تعلن بأن الإنسحاب إن تم، قد جاء بناء على رجاء خاص للرئيس ص


صدر بيان عن حزب التيار العربي في الذكرى الثالثة عشرة لاستشهاد القائد جورج حبش، جاء فيه: في ذكرى استشهاد القائد المناضل الفذ حكيم الثورة الفلسطينية الدكتور جورج حبش، نستذكر مواقفه المشرفة ونستلهم منها دروسًا في العزة والكرامة بالنضال ومقاومة الاحتلال. في هذه الذكرى نجدد العهد والوعد على الاستمراربالمسيره حتى تحرير فلسطين كل فلسطين والوفاء كل الوفاء لرفاق درب الشهيد القائد في حركة القومين العرب، والجبهة الشعبية لتحرير فلسطي


الميراث الثوري للقائد الراحل جورج حبش .... في الذكرى الثالثة عشرة لرحيله نستذكر قناعته بضرورة بناء الحركة الشعبية الديمقراطية الثورية العربية .. إن الأثر العظيم لرفيقنا القائد والمفكر القومي الأممي الثوري، لا يُقوَّم فقط بما قدمه هو بالذات من إنتاج فكري سياسي تشهد له وثائق وأدبيات الجبهة الشعبية منذ تأسيسها حتى آخر لحظة من حياته، بل يُقوَّم بالأخص – وبالقدر نفسه – بما أحدثه من أثر نوعي في عقول وقلوب رفاقه عبر نضالات ومسيرة


كنا نأمل أن تصدر مراسيم الدعوة لإجراء الانتخابات العامة بعد إنضاج مقدمتها في إطار الحوار الوطني الشامل، حوار جدي ومسؤول يؤسس لإنهاء الانقسام على أرضيةٍ صلبة ورؤيةٍ سياسيةٍ واضحة وغير ملتبسة، فإنهاء الانقسام ضرورة وطنية ملحة لا تقبل التأجيل أو المساومة، أو إخضاعها لعوامل الضغط الدولي والمصالح الفئوية. واليوم يجري الحديث والتحضيرات لإجراء الانتخابات العامة بعد انقطاعٍ دام خمسة عشرة سنة، انقطاع تخلله انقسام وصل ذروته درجة الاق


حين أصدر مركز دراسات الوحدة العربية قبل عامين كتاب "صفحات من مسيرتي النضالية" يتضمن مذكرات الدكتور جورج حبش مؤسس حركة القوميين العرب والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ظن كثيرون أن الكتاب لن يلقى رواجاً فحركة "القومية العربية" التي كان "الحكيم" من رموزها المضيئة قد أنتهت وأن أمثال جورج حبش قد باتوا من الماضي... لكن اقبال القراء العرب، لا سيما داخل فلسطين حيث أصدر المركز بالتعاون مع دار الناشر (فلسطين) طبعة خاصة، أكد مقولة طالما