New Page 1

عقدت القيادة السياسية الفلسطينية اجتماعاً استثنائياً، أمس الاثنين، في السفارة الفلسطينية في بيروت، ترأسه أمين سر قيادة حركة فتح، والفصائل الفلسطينية في لبنان، فتحي أبو العردات، وذلك بحضور أعضاء القيادة السياسية للفصائل، والقوى الوطنية، والإسلامية الفلسطينية، بالإضافة إلى أعضاء خلية الأزمة مع الأنروا المنبثقة من القيادة السياسية الفلسطينية، ورؤساء اللجان الفنية، ومقرريها، والتي شكلت للحوار مع الأنروا، وهي لجان: الصحة والاستشف


زار وفد من حركة أنصار الله في صور، ضم عضو مجلس شورى الحركة، وليد جمعة، يرافقه مسؤول العمل الاجتماعي ومسؤول الحركة في مخيم الرشيدية، حيث قام باستقبال الوفد مسؤول الجبهة في منطقة صور، أحمد مراد، ونائب مسؤول المنطقة، مازن أبو هيثم. بعد الترحيب بالوفد، نوه جمعة بالجبهة الشعبية، وتاريخها الكفاحي، ومواقفها الوطنية الثابتة، مؤكدا على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية، بما يحمي المشروع الوطني، ويصون أمن المخيمات. من جهته أكد مراد على ض


تمر ذكرى النكبة والوضع العربي في انهيار يعيش أحداثا سياسية وعسكرية في اشد مرحلة صعوبة منذ النكبة، مما يعكس نفسه سلباً على الوضع الفلسطيني خلال التدخلات، والضغوطات من البعض الرسمي دولياً وعربياً، بدلا من العمل على إنقاذ الوضع الفلسطيني من الوضع الذي يعيشه لتنفيذ مخطط القوى المعادية، وفي القلب منها الكيان الصهيوني . إننا أحوج مانكون إلى إنهاء الانقسام، والعمل على تنفيذ وثيقة الوفاق الوطني الفلسطيني، واتفاق القاهرة، والبدء في


نظم كشاف الشباب الوطني جولة استطلاعية تثقيفية، شملت بعض الشوارع والمواقع الرسمية، والأثرية، والدينية في طرابلس، في إطار أنشطته الثقافية والسياحية، بمشاركة طلائع من الكشافة، والمرشدات، والجوالة. تولى القادة عملية شرح أهمية هذه المواقع، والوظائف التي تقوم بها ودورها. البداية، كانت من "المنشية" في الحديقة العامة، مروراً بمركز رشيد كرامي الثقافي البلدي، وسراي طرابلس، ومبنى نقابة المحامين، وقصر العدل، ومقر الصليب الأحمر الدولي،


عقد اليوم لقاء في مقر نادي النصر في مخيم نهر البارد، بين فريق عمل جمعية AVSI الايطالية، المؤلف من المهندسين مروة المقداد، خالد بشر، محمد الزعبي، جويل أنطاكي، ود.ميريم خوند، والأستاذ جو عيد، والطلبة المتقدمين للدورات التدريبية، بحضور أمين سر اللجان الشعبية لمنظمة التحرير الفلسطينية في الشمال، أحمد غنومي، وإدارة نادي النصر، وعدد من الأساتذة والأهل . تحدث فريق العمل عن المشروع، وأهدافه، وأهميته لناحية استهداف الشباب، وتوجيههم


تحل ذكرى النكبة هذا العام، والوضع العربي الرسمي، والشعبي في انهيار وانقسام الأنظمة. وقد انهارت الأنظمة نتيجة استبدادها لشعوبها، وتبعيتها للامبريالية العالمية، التى استطاعت إن تغرس مخططها، في خلق الفتن الطائفية، والصدام بين أطراف الشعب الواحد، وخلق عدو، بديلا عن العدو الحقيقي، الكيان الصهيوني. كل ذلك استهدف الحقوق المشروعة لشعبنا في العودة، وتقرير المصير، وإقامة ألدوله الفلسطينية المستقلة، كاملة السيادة، وعاصمتها القدس،


لمناسبة ذكرى نكبتي فلسطين، ومخيم نهر البارد، أحيت حركة فتح في الشمال الذكرى، بحفل تكريمي للجنة الأسير البطل يحيى سكاف، ولجنة مرض السرطان في مخيم نهر البارد، في صالة الربيع، وذلك بحضور المناضلة، أم ساري، عضو قيادة إقليم لبنان لحركة فتح، ومسؤولة العمل الاجتماعي في الإقليم. كما حضر ممثلون عن الفصائل الفلسطينية، واللجنة الشعبية، وشخصيات، ومؤسسات، وفاعليات، وجمع من أهالي نهر البارد، إلى جانب لجنة الأسير يحيى سكاف، يتقدمهم الأستاذ


زار وفد من حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح، برئاسة أبي جهاد فياض، أمين سر الحركة في الشمال مكتب الجبهة الشعبية في مخيم البداوي، على رأس وفد من قيادة المنطقة، وكان باستقبالهم عماد عودة، مسؤول الجبهة في الشمال، وقيادة منطقة الشمال، وذلك مساء يوم الأربعاء في 11 أيار 2016. خلال الزيارة قدم أبو جهاد شرحا عن الوضع الفلسطيني في الشمال، والمخيمات، وكيفية العمل على متابعة، وحل القضايا المتعلقة بالمخيم كافة، وخاصة في ما يتعلق بمح


لمناسبة الأول من أيار عيد العمال العالمي، وبدعوة من اللجان العمالية الفلسطينية في منطقة البقاع أقيم احتفال لهذه المناسبة في مخيم الجليل بعلبك. تحدث فيه الرفيق أبو خالد عمر، حيث أكد على خصوصية المناسبة، كما أكد على أهمية إيقاف التنسيق الأمني مع العدو الإسرائيلي، وشدد على ضرورة استمرار المواجهة مع الاونروا حتى تتراجع عن التقليصات في الخدمات وخاصة الصحية.


لمناسبة عيد العمال العالمي، الذي يصادف في الأول من أيار الجاري، أقام المكتب الحركي العمالي لحركة فتح في الشمال، إحتفالآ تكريميآ، وذلك احتفاءآ بهذه المناسبة، بعد عصر اليوم الأحد الواقع فيه 8 أيار الجاري، في صالة الربيع في مخيم نهر البارد، بحضور أركان قيادة فتح في الشمال، يتقدمهم المناضل أبو جهاد فياض، أمين سرها في الشمال، وأمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، وممثلين عن الفصائل الفلسطينية، ووجهاء، وشخصيات نقابية، وفعاليات


لمناسبة الأول من أيار عيد العمال العالمي، قام وفد برئاسة أمين سر اقليم لبنان، الحاج رفعت شناعة، والعديد من أعضاء قيادة الاقليم، وقيادة منطقة صور ومنطقة صيدا، بزيارة تهنئة ومباركة لاتحاد نقابات عمّال فلسطين - فرع لبنان لمناسبة عيد العمال العالمي، لمعايدة أمين السر وأعضاء المكتب التنفيذي، والعمال الفلسطينين في الوطن والشتات، وخصوصاً عمالنا في لبنان. حيث تداول المجتمعون معاناة عمالنا في الوطن، نتيجة الاحتلال الإسرائيلي لوطننا ف


قامت خلية أزمة الأونروا المنبثقة عن القيادة السياسية الفلسطينية بزيارة إلى مخيم نهر البارد يوم الاثنين الموافق ٢-٥-٢٠١٦ ، حيث أقامت ندوة جماهيرية لإطلاع الأهالي على آخر المستجدات المتعلقة بأزمة الأونروا، و تبادل الآراء والأفكار ذات الصلة. كان باستقبالهم الرفيق ابو جابر، إضافة إلى ممثلي فصائل المقاومة الفلسطينية، واللجان الشعبية و الأهلية، وحشد من الفاعليات، والحراكات الشعبية و الشيوخ.


عقدت دائرة العمل والتنظيم الشعبي الفلسطيني في لبنان، اجتماعها في مقر الدائرة المركزي في صيدا، برئاسة أمين السر، الأخ طالب الصالح. افتتح الاجتماع بتوجيه التحية لمناسبة الأول من أيار عيد العمال العالمي، إلى عمال فلسطين داخل الوطن المحتل، وفي الشتات الفلسطيني، حيا المجتمعون صمود الشعب الفلسطيني داخل الوطن المحتل، وهبتهم الجماهيرية المتصاعدة بوجه الاحتلال الصهيوني الاستيطاني الغاصب، كما وجه المجتمعون التحية للحركة الأسيرة داخل


للأسبوع الخامس على التوالي، تعتصم فصائل المقاومة، واللجان الشعبية الفلسطينية في الشمال في خيمة الاعتصام، التي نصبتها الفصائل واللجان الشعبية في مخيم البداوي أمام محطة سرحان بناء على قرار لجنة خلية الازمة في لبنان، والتي تأتي في سياق التحركات الفصائلية، والجماهيرية، والشعبية، ضد سياسة تقليص خدمات الأونروا الصحية، والاغاثية، والتعليمية، والخدماتية، والتي تطال أيضا وقف بدل الإيجار لنازحي نهر البارد، ووقف المساعدات، وبدل الايجار


اقامت حركتي فتح وحماس في منطقة الشمال اعتصام تضامنا مع اسرانا البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني وبمناسبة يوم الاسير الفلسطيني وذلك يوم الجمعة 22/4/2016 امام مقر الصليب الاحمر الدولي في مدينة طرابلس. شارك في الاعتصام ممثلي الفصائل واللجان الشعبية الفلسطينية وقوى واحزاب لبنانية وفعاليات وجماهير من منطقة الشمال. في البداية كانت كلمة للسيد عماد عودة مسؤول الجبهة الشعبية في الشمال حيث قال بان قضية الاسرى تلخص مسيرة نضالنا وتطلع