New Page 1

بدعوة من الفصائل الفلسطينية، ومؤسسات المجتمع المحلي، وعلى أنغام الأناشيد الوطنية، وصوت الحناجر المطالبة بحقوقها الإنسانية والاجتماعية ضد قرار الظلم الجائر الذي أصدره وزير العمل اللبناني بحق العامل الفلسطيني في لبنان، خرج أهالي مخيم برج الشمالي في وقفة احتجاجية ضد قرار وزير العمل اللبناني، مطالبين رئيس الحكومة سعد الحريري بإلغاء هذا القرار الظالم، وعدم المماطلة به، وتأتي هذه الوقفة بالتزامن مع جلسة الحكومة، وكانت الوققة عند م


بحضور أمين سر اللجان الشعبية في الشمال (أبو ماهر غنومي)، وعضو بلدية وادي النحلة خضر سيف، وممثلين عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، والشركة المنفذة للمشاريع الممولة من قبل البرنامج، تم إطلاق مشروع البنية التحتية في تلة المنكوبين المحاذية لمخيم البداوي، وذلك يوم الإثنين ٢٠١٩/٨/٢٦ . المشروع الذي يشمل شبكة جديدة لمياه الأمطار، وشبكة صرف صحي، وكذلك شبكة مياه شفة وخزان مياه، وإنشاء


بدعوة من الفصائل الفلسطينية، في منطقة البقاع، وائتلاف حق العمل، جابت اليوم الخميس في 23/8/2019، مسيرة جماهيرية في مخيم الجليل، بعلبك، وذلك استنكارًا، ورفضًا، لتعنت وزير العمل اللبناني الذي يصر على رفض إلغاء إجازة العمل للفلسطينيين في لبنان، وقد شاركت الجبهة الشعبية في المسيرة بوفد تقدمه مسؤولها في البقاع أحمد شاهين. هذا وقد ألقيت كلمات بالمناسبة


واصلت المخيمات، والتجَعات الفلسطينية في منطقة صور، وللأسبوع السادس على التوالي انتفاضتها وتحركاتها الجماهيرية الغاضبة، احتجاجًا على قرار وزير العمل اللبناني، وذلك بدعوة من الفصائل الفلسطينية، ومؤسسات المجتمع المحلي. على أصوات مكبرات الصوت التي صدحت بالأناشيد الوطنية، والحناجر المطالبة بحقوقها الإنسانية والاجتماعية ضد قرار الظلم الجائر الذي أصدره وزير العمل اللبناني، خرج اهالي المخيمات والتجمعات الفلسطينية، في منطقة صور،


عشية انعقاد مجلس الوزراء اللبناني، غدًا يوم الخميس في 22\8\2019، حيث من المتوقع أن تبحث فيه إلغاء إجازة العمل للعامل الفلسطيني، ومعاملته كالأجنبي في هذا السياق، ضمن خطة وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان في ما يخص اليد العاملة الأجنبية، ومن أجل الضغط على الحكومة اللبنانية لاتخاذ قرار يلغي هذا القرار الظالم والمجحف،عمت المسيرات الجماهيرية الحاشدة المخيمات الفلسطينية كافة، وكذلك التجمعات التجمعات الفلسطينية في لبنان، وتحت عنو


سلمت الأونروا صباح اليوم الثلاثاء، في 20/8/2019، مفاتيح منازل n37 في الرزمه الخامسة (حارة بستان زعتر قديمًا)، التي تحتوي على 126 شقه 29 مبنى و 15 محلًّا تجاريًّا


بدعوة من الفصائل الفلسطينية، واللجنة الشعبية، والحراك الميداني، وهيئة المناصرة، وائتلاف حملة حق العمل، وأئمة المساجد، والأندية الرياضية والشبابية، وقد شارك الآلاف من أبناء مخيم نهر البارد، وعدد من قيادات الفصائل الفلسطينية في مسيرة الغضب الخامسة التي انطلقت بعد صلاة الجمعة، حيث جابت المسيرة شوارع المخيم، كما شارك وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، تقدمهم مسؤول العلاقات السياسية في الجبهة أبو جابر لوباني، ومسؤول من


لمناسبة عيد الأضحى المبارك شارك وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في شاتيلا، بمسيرة عيد الأضحى المبارك، وذلك صبيحة العيد في ١١ آب ٢٠١٩، وتقدم وفد الجبهة عضو لجنتها المركزية ومسؤولها في شاتيلا مازن دسوقي، وعدد من الرفاق، وفصائل المقاومة، واللجنة الشعبية، وأهالي المخيم والشهداء، وانطلقت المسيرة من أمام قاعة الشعب في شاتيلا، وعند مثوى الشهداء تحت جامع المخيم. ووضعت أكاليل الزهور على أضرحة


زار الأمين العام لـ(حركة التوحيد الإسلامي) الشيخ بلال سعيد شعبان خيمة (اعتصام الكرامة) التي أقامتها الفصائل الفلسطينية في مخيم البداوي، رفضا لقرارات وزارة العمل بحق الفلسطينيين في لبنان. وقال شعبان: "إن الإنسان يولد في كل بقاع الدنيا وفي كل دول العالم ويحصل على جنسيتها، إلا في لبنان من يولد فيه ويقيم 70 سنة على أرضه ويساعد في بنائه والدفاع عنه لا يحق له العمل ولا التملك فيه، ولا أن يحيا حياة كريمة، وذريعة كل ذلك حتى لا ننسى


واصلت المخيمات الفلسطينية في منطقة صور فاعلياتها، وتحركاتها الشعبية السلمية، احتجاجًا على إجراءات وزارة العمل اللبنانية، الداعية إلى إنصاف الشعب الفلسطيني في لبنان، ومنحه الحقوق المدنية والاجتماعية. وقد انطلقت مسيرة كشفية وشبابية في مخيم برج الشمالي، رافضة لقرار وزير العمل اللبناني، بمشاركة الفصائل الفلسطينية، والجمعيات، والمؤسسات، والأندية الرياضية والكشفية، بحضور وفد من الحزب السوري القومي الاجتماعي. وكانت المسيرة قد


استمرارًا للتحركات الشعبية المنددة بإجراءات وزارة العمل اللبنانية، في مخيمات لبنان، واصلت المخيمات الفلسطينية في منطقة صيدا فاعلياتها، وتحركاتها الشعبية السلمية، احتجاجًا على إجراءات وزارة العمل اللبنانية الداعية إلى إنصاف الشعب الفلسطيني في لبنان، ومنحه الحقوق المدنية والاجتماعية، أقامت هيئة العمل الفلسطيني المشترك، ولجنة الحراك الشعبي، اعتصامًا جماهيريًّا، في مخيم عين الحلوة، وذلك يوم الأربعاء 7/8/2019 عند مدخل المخيم ال


زار وفد من الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في الشمال خيمة الكرامة، في مخيم البداوي، للتضامن مع أبناء الشعب الفلسطيني الرافض لإجراءات وزارة العمل اللبنانية، بحق العمال الفلسطينيين، وإلغاء إجازة العمل. وخلال الزيارة تحدثت باسم الوفد، مشرفة المنطقة فاطمة قرطام، حيث أكدت إصرار الشعب الفلسطيني مواصلة التحركات الشعبية، في المخيمات، والتجمعات الفلسطينية كافة، إلى أن يعلن وزير العمل اللبناني وقف الإجراءات الظالمة ضد العمال، وأرباب


للأسبوع الثالث على التوالي عمَّ الإضراب الشامل مخيمات وتجمعات منطقة صور، فيما انطلقت مسيرات الغضب بعد صلاة الجمعة، من مساجد المخيمات، لتتوحد في مسيرة واحدة احتجاجاً وتنديداً بقرار وزير العمل اللبناني المتعلق بحق العمل للاجئين الفلسطينيين في لبنان. منذ ساعات الصباح الباكر عم الإضراب الشامل مختلف المخيمات الفلسطينية، وأقفلت المحال التجارية أبوابها، وانطلقت الجماهير الفلسطينية في المخيمات والتجمعات في مسيرات غضبٍ عارمة، جابت ش


أقامت هيئة التنسيق النسائية الفلسطينية، في مخيم البرج الشمالي، عند مدخل المخيم، اعتصامًا جماهيريًا رفضًا لإجراءات وزارة العمل اللبنانية التي تطال العمال الفلسطينيين، وذلك بحضور ممثلين عن الفصائل الفلسطينية، والمنظمات النسائية، وحشد غفير من أبناء المخيم خلال الاعتصام رفعت الأعلام الفلسطينية واللبنانية، واليافطات المنددة بقرارات وزير العمل اللبناني، داعية إلى التراجع عنها فوراً، نظراً لتداعياتها الخطيرة على حاضر، ومستقبل اللا


أقامت الفصائل الفلسطينية، بمشاركة الأحزاب اللبنانية اعتصامًا في مخيم مار الياس، وذلك احتجاجًا على قرار وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان، الذي يطال فيه العمال الفلسطينيين، وقد شارك وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، تقدمه مسؤول العلاقات السياسية في لبنان أبو جابر، حيث أكد من خلال كلمة له حق الفلسطيني في العيش الكريم في لبنان، وإعطاءه حقوقه الإنسانية كافة، وحق التملك حتى تحرير فلسطين والعودة إليها، رافضًا التوطين والتهجير