New Page 1

كم عرّتنا دماؤك يا معتز ... حتى أصبحنا من دون دماء نفاخر بنصف أعضائنا ونكابر بخيبتنا... وما زلنا نظنً أن الفيل يمكنه أن يطير وأن سلطتنا تمتد من الماء إلى الماء نتجرّع عارنا كل يوم ونشرب نخب هزيمتنا صبح مساء نحلم بدولة! نصف دولة! ربع دولة فالأمر لصاحب الأمر سواء كم عرّتنا دماؤك يا رفيقي حتى أضحينا من دون دماء أيها الحالم بوطن أوسع من بؤبؤ العين تشرق فيه الشمس ملء الجفون وتعانق فيه راياتنا أسرا


المكتب الاعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - في لبنان ينعي الى جماهير شعبنا الفلسطيني في كل مكان : الفنان الوطني الكبير صاحب المسيرة الفنية الطويلة، الذي غنى الترات الشعبي الفلسطيني والاغنية الوطنية الملتزمة وقدمها للاجيال بصوته الرائع ، الفنان الفلسطيني ابو عرب ، وتقدم العزاء الى اهله وذويه وعموم شعبنا في كل مكان . الرحمة للفقيد والخلود للشهداء


على مر التاريخ، خاض العقل صراعا مفتوحاً مع الهمجية والظلام، حرب شرسة للاستحواذ على العالم، سقطت على الطريق فيها قلاع وقصور، حصون وخنادق، والأهم رؤوس ومكتبات، رؤوس اجتزت ومكتبات أحرقت، وطرابلس كأي مدينة في شرقنا العربي هي ساحة مفتوحة لهذا الصراع، وتدفع حصتها من ضريبة المقاومة. ومكتبة (السائح) الأثرية ليست المكتبة الوحيدة أو الأولى كما لن تكون الأخيرة، في هذه الحرب القذرة، التي تستهدف نور العقل، كما تستهدف جوهر الإيمان.


" الساموراي وأبو حرب وشتاير وشيرديل وأم عسكر وبتير هم جميعا الاسم الحقيقي للفدائي المجهول، بقايا محارب حقيقي، ليس مجرد خيبة ترتبط وشائجها بعلاقة عشق مجوسية، تشعل النفس في حروب صغيرة وكبيرة، بل تحلق بأجنحة روح عصية على الخرافة، حتى لا تظل الحياة مجرد حلم زائف" (شيرديل الثاني ص312). من ثنايا الأسطورة، ولكن ليس من الأسطورة وحدها، بل من التراب والصخر، يتدفق أبو السعد (شيرديل الثاني) كائنا حقيقيا من لحم ودم، يعيدنا عبره مروان


وقّعت الكاتبة والشاعرة الفلسطينية د.انتصار الدنان رواية "للعمر صداه" الصادرة عن مؤسسة الرحاب الحديثة للنشر والتوزيع في جناح المؤسسة ضمن فاعليات معرض بيروت العربي والدولي في البيال، حضر حفل التوقيع شخصيات سياسية وثقافية وإعلامية. الرواية مؤلفة من 80 صفحة متوسطة الحجم، تضيء على معاناة الشعب الفلسطيني، منذ العام 1982، راوية بأسلوب أدبي قصة العدوان الإسرائيلي على لبنان، وعلى المخيمات الفلسطينية، من قصف للملاجئ والبيوت الآمنة، و


استضافت قناة الميادين ضمن برنامج آخر طبعة الرفيق مروان عبدالعال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومسؤولها في لبنان، وقد تحدث عبدالعال خلال المقابلة حول مشروع برافر، والتطورات العربية والإقليمية، وعن انتخاب اللجنة المركزية وقيادة الجبهة الشعبية.


وقّع الكاتب والروائي الفلسطيني مروان عبد العال كتابه "شيرديل الثاني" في جناح دار الفارابي، ضمن فاعليات معرض بيروت العربي والدولي للكتاب (57)، حضر حفل التوقيع شخصيات سياسية وثقافية وإعلامية. وشيرديل الثاني رواية تستعرض شخوصا وأحداثا من عمق النسيج الحكائي للرّواية، لتضيء وجه بطل لا تنافسه الأسطورة ذاتها. هو البطل الفكرة، الحدث، يلفّ ثورات الشّعوب بخيط إصراره على إذكاء فتيل الوطن عبر المقاومة. رواية تنهض من عمق التّاريخ لترسم ا


رُحّل أيوب عبد العال من فلسطين عام 1948 على أمل أن يعود إليها بعد أسبوع. إنتظر سنوات وحُلم العودة لم يفارقه يوماً. رحل الجد، فأراد مِن بعده حفيده المثقّف والسياسي مروان عبد العال أن يحرس الحلم، فخَطّ «عصارة القلب براعم كلام» لأعمال روائية نَسجها من وجع حكايات نساء المخيّم الذي يرى فيه «صورة الوطن المؤجّل»، والطريق إلى وطن لم يعِش فيه. فلسطين، حُلم يقف عبد العال على ناصيته ويتطلّع إلى أن يقبّل تراب أرضها يوما ماً. أرادَ أن


مع معرض الكتاب العربي الدولي الدورة الـ57، تستضيف مخيمات الكاتب الفلسطيني ابن مخيم البارد مروان عبد العال، وتنشر، مستبقة توقيع كتابه الليلة، بعض فصل من روايته الجديدة «شيرديل الثاني»* ذاكرة مهملة تستلقي على سرير بالغ الترتيب والنظافة في غرفة جميلة. في زاويتها مكتبة صغيرة، صورة مظفّر وأَمير ورِضا على الجدار. وحين يدخل كوزو، «نبيل»، يجرّ ما تبقى من جسده ويتبادل معه الابتسامة. يؤنّبه لشراهتِهِ في التدخين. صار يعدّ له أعقاب ا


استضافت قناة فلسطين اليوم الفضائية ضمن برنامج مرآة الكتب الكاتب والروائي مروان عبدالعال ليتحدث عن رواية شيرديل الثاني التي صدرت مؤخراً عن دار الفارابي، فالإسم بالنسبة له هو مسألة وقضية، وفي ظل زمن سياسي مرهق فإن الرواية تجسد ثورة بكل ما لا ينسى بها وخاصة أن هناك إناساً لكثرة ما التصقوا بالثورة أخذوا أسماء غير أسماءهم ونسيوا أسماءهم الحقيقية ولكن كان الانتماء لهذا الاسم وما خلف الاسم كما يوجد شيريدل ثاني كذلك يوجد يوجد أول.


الروائي والكاتب الفلسطيني عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يوقع روايته السادسة شيرديل الثاني .. وقد صدر له : ايفان الفلسطيني - جفرا - حاسة هاربة - زهرة الطين - سفر ايوب

مقطع من رواية “شيرديل الثاني” خلف خط العشق الوهمي... شجار الفستق الحلبي تضفي على السه


الثقافه الفلسطينيه تتغير نحو الاسوا؟ و لطالما حذرت فى الماضى من ذلك من قبل قائلا ان تصوير الصراع مع الدوله الصهيونيه, من خطاب صراع حركه تحرر وطنى تسعى للتحرر الى خطاب دينى و صراع دينى, سيلحق الاضرار بجهد جيل من العمل الفلسطينى. و سيكون له انعكاسات مدمره على القضيه الفلسطينيه. فلسطين عرفت اثناء النضال ضد الانكليز ما يمكن تسميته الاسلام الوطنى فى كفاحها نحو الحريه و لكن لم يصل الامر الى الفكر الاصولى التقسيمى.


رأي في رواية" شيرديل الثاني" للروائية والفنانة التشكيلية والناقدة رجاء بكريّة / حيفا " أعتبرُ هذه الرّواية واحدة من أمّهات الرّواية الفلسطينيّة، ملحمة حقيقيّة تنهض على أبعاد شخصيّة متخيّلها من واقع أحداثها النّاجزة. فواقعها من عمق متخيّلهَا، ومتخيّلها يتخطّى الحالة الدارجة لبطل إغريقي يسجّل موتَهُ خلودا على مذبح التّضحيّة. إنّه شيرديل، ألبطل النّموذج لتداخلات الحالة الفلسطينيّة الكثيرة، بنار ارتطامها ونورِ اشتعَالِه


"فريق من الآخر" يتألف من عيسى نعمان (Evil Dj) 23 سنة بدأ مسيرته بالراب من عمر الـ 17 سنة، إيهاب نحيلي ( Vergo ) 20 سنة بدأ مسيرته بالراب من عمر الـ 13 سنة، عبدالرحمن بخيت ( The Lord B ) 19 سنة بدأ مسيرته بالغناء من عمر الـ 14 سنة، اجتمعوا الشبان الثلاثة في بيروت في 30 أكتوبر 2012 في حفل ( Beirut Share Conference) ليؤسسوا فريقهم الرافض للفساد، أول أغنية لهم كانت بعنوان "لهو و تسلاية" التي تتكلم عن الميسر ومساوئه، وفي صيف ا


صدور شيرديل الثاني، رواية مروان عبد العال، دار الفارابي حديثا خرج "شيرديل الثاني " إلى رفوف المكتبات للرّوائي الفلسطيني مروان عبد العال. عن دار الفارابي صدر العمل الرّوائي الجديد "شيرديل الثاني " لمروان عبد العال. يقع ضمن (335) صَ من القطع المتوسط. هو العمل الرّوائي السّادس بعد " سفر أيّوب"، "زهرة الطين"،"، "حاسّة هاربة"، جفرا،(لغاية في نفسها) و "إيفان الفلسطيني". وشيرديل الثاني رواية تستعرض شخوصا وأحداثا من عمق ا