New Page 1

تجسيدًا لتطوير العمل، و تحقيقا لبرنامجها في تنمية قدرات أعضائها، أطلقت اللجنة الإعلامية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في منطقة صيدا، دورتها الإعلامية التدريبية، التي حضرها عدد من أعضائها، و ذلك يوم الإثنين 1/10/2018، في مكتبها، بمخيم عين الحلوة، بحضور مسؤول الجبهة الشعبية في منطقة صيدا أبو علي حمدان الذي رحب بأعضاء الدورة، و القيمين عليها، حيث خاطب الإعلاميين، قائلا: من خلالكم نتطلع لتطوير عملنا، و خطابنا الإعلامي، حيث نسعى


عقب أزمة التمويل التي شهدتها منظمة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" مُؤخرًا، أثير الكثير من الجدل والأسئلة في أروقة الأمم المتحدة وخارجها عن مصير الملايين من اللاجئين الفلسطينيين المعتمدين بشكلٍ شبه كلي على خدمات هذه المنظمة. جراح الحوامدة، لاجئ فلسطيني في الأردن قرر أخذ زمام المبادرة والتحرك للمُساهمة في حل تلك الأزمة. أصيب جراح بسرطان العظم عندما كان في 15 من عمره. آثر الأطباء حينها بتر ساقه اليمنى حفاظًا على حيات


نادي قاف للكتاب يستضيف، الشاعر والروائي الأردني الفلسطيني ابراهيم نصر الله، برعاية من وزارة الثقافة وبالتعاون مع الرابطة الثقافية، في لقاء حواري حول تجربته الروائية عموما وروايته "حرب الكلب الثانية "، الحائزة على جائزة البوكر للرواية العربية ٢٠١٨ بشكل خاص. حضر اللقاء الأستاذ وليد حفار ممثلاً دولة الرئيس نجيب ميقاتي، الدكتور علي الصمد مدير عام وزارة الثقافة، الأستاذ سامي رضا ممثلا الوزير محمد عبد اللط


بدعوة من جمعية النجدة الاجتماعية، أحيا الفنان عمار حسن حفلاً فنيّاً وطنيّاً على خشبة مسرح الجمعية اللبنانية للفنون "رسالات" وذلك بحضور عدد من فاعليات وأهالي المخيمات الفلسطينية في بيروت، وقد شارك في الحفل وفد من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيروت، تقدمة مسؤول الجبهة في بيروت فؤاد ضاهر، و عضو اللجنة المركزية الجبهة فتحي أبوعلي، وقيادة منطقة بيروت، والرفيقات في لجان المرأه في البرج وشاتيلا افتتح الحفل بالوقوف دقيقة صمت عل


غرفة الخال الخاصة، خاصة بكل ما للكلمة من معنى. ولولا أني أعرفه ما كنت لأصدّق أن أبو مروان بنى الغرفة بنفسه وصنع كل شيء فيها بيديه: الشبابيك والأبواب والسرير والمكتبة الملأى بالكتب، فالخال يقرأ التاريخ بشغف: قصص وروايات وأحداث، ومجلات «العربي» القديمة الإصدار، وأيضاً علبة الدخان اللف الحديدية، إطار نظاراته والمنفضة وأدوات الرسم، الريشة والألوان الزيتية واللوحات الخشبية وبراويزها. الغرابة فيه لا تقتصر على سلوك ما بعينه، فهو يح


لمناسبة الذكرى الخامسة لتأسيس الملتقى الفلسطيني للشطرنج، في مخيم شاتيلا، وتأكيدًا على حقّ العودة إلى فلسطين، اختتم الملتقى فاعلياته بأمسية شعرية، قدمتها الشّاعرتان الدّكتورة انتصار الدّنّان، والشّاعرة الأستاذة إيلدا مزرعاني، يوم الجمعة، في 14/9/2018، وذلك بحضور عدد من المهتمين، والمثقفين، وحشد من الأصدقاء، بالإضافة إلى أطفال الملتقى. بداية كانت كلمة لرئيس الملتقى السيد محمود هاشم، الذي استهل كلمته بالترحيب بالحضور، مؤكدا ع


ضمن فاعليات إحياء الذكرى الخامسة لتأسيس الملتقى الفلسطيني للشطرنج، و بحضور عدد من المثقفين والأكاديميين، وبحضورالإعلامية جمانة الشامي، وامين عام الاتحاد اللبناني للشطرنج الأستاذ شحادي أبو نمري، ومديرة صفحة زهرة المدائن السيدة باسكال مطر وزوجها ولسن، وأمين سر اللجنة الشعبية في مخيم شاتيلا الأستاذ زياد حمو، والمهندس محمد كلم، والمهندس سامي شحادة، والأستاذ محمد الأمين، وممثل الجبهة العربية في المخيم أبو أيمن، ومدير صفحة "الرأي


أحيت جمعية الأدب والثقافة الذكرى ال ٣٦ لانطلاقة جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية، وأقامت ندوة حاشدة في صيدا تحت عنوان "مقاومة التطبيع وصفقة القرن" تحدث فيها الناقد الصحافي بيار ابي صعب، وتقدم الحضور رئيس التنظيم الشعبي الناصري النائب اسامة سعد وعضو قيادة الحزب الديمقراطي الشعبي غسان عبدو وممثلون عن الاحزاب الوطنية اللبنانية والفلسطينية وحشد من المهتمين، كما شاركت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بوفد تقدمه نائب مسؤول


عقد الملتقى الأدبي الثقافي الفلسطيني لقاءه الدوري الشهري، اليوم الأحد ٩ أيلول ٢٠١٨، في مقر بيت المقدس، في مخيم نهر البارد. بداية اللقاء كانت مع كلمة رئيس الملتقى، الأستاذ الشاعر مروان الخطيب الذي حيَّا الشاعر الكبير محمود درويش في ذكرى رحيله العاشرة، مؤكدًا على أهمية رسالة الملتقى في التحصيل، والتَّسامي الثقافي الذي يجعل الإنسان خلقاً آخرَ، ممتلكاً مقدمات التفكير العميق الذي يؤهله للأداء الإنسا


دعا مئات الشباب الفلسطيني إلى بلورة حراك شبابي يمارس عملية ضغط شبابي، وشعبي، من خلال مسيرات احتجاجية في الشارع من حين إلى آخر، للضغط على طرفي الانقسام في الضفة والقطاع، لحثهما على سرعة تحقيق المصالحة، وإنهاء الانقسام، من أجل مواصلة مسيرة النضال في مواجهة الاحتلال، وتعزيز روح الكفاح والمقاومة بكافة أشكالها، وخاصة الشعبية، ومواجهة مخططات التصفية للقضية الفلسطينية، وتفعيل النضال ضد الاستيطان، والجدار، وتهويد القدس، وقضايا الل


بعد مرور 31عامًا على استشهاد ناجي العلي، نتساءل لماذا غاب فكر ناجي العلي؟ ولماذا غابت رسوماته التي نحتاجها في زمننا أكثر من زمنه ؟ ومن حقنا أن نتساءل ايضا هل ممنوع ان يعود ؟ لماذا لم يبادر أحد ليقول إن حنظلة لن يبقى يتيماً، ومتى يدير وجهه إلى فلسطين . نحن في الملتقى الفلسطيني للشطرنج اليوم عاهدنا ناجي العلي أن يخرج منّا شبيهًا له، يفك عزلة حنظلة، ويتابع شعاره المقدس "كامل التراب الوطني الفلسطيني". نحن اليوم نقول، لاعلا


زار مساء يوم الخميس 23\8\2018 الفنان العربي وليد توفيق، برفقة رجل الأعمال الفلسطيني ثائر الغضبان، وعائلته مخيم شاتيلا، زار خلالها مقبرة شهداء المخيم، وجال في بعض أزقته، ولاقى خلال الجولة حفاوة بالاسقبال من قبل أهالي المخيم، وذلك بحضور حشد إعلامي. ثم توجه إلى مقر الملتقى الفلسطيني للشطرنج، لتقديم التهنئة لأطفال الملتقى الفلسطيني للشطرنج بمناسبة عيد الأضحى المبارك . كما ألقى سيادة المطران عطا الله حنا كلمة عبر الهاتف، وجه خل


تنعى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الروائي والأديب السوري الكبير حنّا مينة، الذي غيبه الموت أمس الثلاثاء بعد أن ترك ثروة ثقافية وأدبية سيظل طيفها ماثلاً في سماء الثقافة العربية. لقد فقدت الثقافة، والرواية العربية واحداً من أهم أعمدتها، الذي ساهم في تأسيس اتحاد الكتّاب العرب، ورابطة الكتّاب السوريين. الأديب مينة أثرى المكتبة العربية بمئات المؤلفات، والمقالات، والقصص، والروايات التي ترجمت إلى العديد من اللغات، وصلت إلى أكثر


اختتمت منظمة الشبيبة الفلسطينية، مخيم غسان كنفاني الثقافي الثالث، الذي أقيم في منطقة البقاع الغربي، في دار الحنان، الذي جاء تحت شعار ثقافة المقاومة، بناء الذات، تفاؤل الإرادة، وذلك يوم السبت في 18 آب، بحفل رعاه سعادة الوزير عبد الرحيم مراد. خلال الحفل ألقى الوزير عبد الرحيم كلمة، عبر فيها عن انتمائه لفلسطين، وصداقته مع الجبهة الشعبية، ومشيرا الى علاقته الوطيدة مع الرفيق وديع حداد. كما رحب بمنظمة الشبيبة الفلسطينية في دار


نظم العشرات من الإعلاميين الفلسطينيين واللبنانيين وقفة تضامنية في مركز معروف سعد الثقافي في مدينة صيدا، تضامناً مع قناة "القدس" الفضائية، واستنكاراً لقيام العدو الصهيوني باعتقال صحافيين فلسطينيين، وللمطالبة بحريتهم، وذلك بحضور ممثلي الفصائل الفلسطينية، الزميل أحمد الغربي مستشار نقابة المحررين اللبنانيين، والزملاء "أحمد منتش ومحمود الزيات ومحمد دهشة" وحشد من الإعلاميين. بعد النشيدين اللبناني والفلسطيني، ألقيت كلمات لكل من ال