New Page 1

زار وفد من المكتب الطلابي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، منطقة صيدا، مركز التضامن الاجتماعي- نواة، وذلك ضمن زياراته التي يقيمها للمؤسسات، وقد التقى بمدير المركز الأستاذ أبو أحمد، حيث قدم الأستاذ أبو أحمد شرحا حول عمل المؤسسة، وتمنى على الطلاب المشاركة بالأنشطة التي تقيمها المؤسسة. بدورهم أعضاء الوفد، شكروا الأستاذ أبو أحمد على دعوتهم للمشاركة، الذين أبدوا بدورهم المشاركة، كما أثنوا على العمل الذي يقوم به المركز.


لمناسبة الأول من أيار، عيد العمال العالمي، أقامت قيادة منطقة الشمال للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين افطارا تكريميا في مخيم نهرالبارد، وذلك يوم الخميس ٢٠٢١/٤/٢٩ ، جرى خلاله تكريم عدد من المتميزين من كوادر منظماتها الجماهيرية العمال والمرأة والشبيبة. وقد شارك في الافطار أعضاء من قيادتي فرع لبنان ومنطقة الشمال، وعدد من أعضاء المنظمات الجماهيرية والعمال. وقد تحدث الرفيق أبو حسن فرغاوي باس


نظرًا للأوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة، التي يعاني منها أبناء شعبنا الفلسطيني في مخيمات لبنان، جراء الأوضاع التي يمر بها لبنان، وضمن حملة يدا ببد، وخلال شهر رمضان المبارك، وزعت منظمة الشبيبة الفلسطينية في مخيم شاتيلا ثلاثين حصة مواد غذائية، وعشر حصص أدوات تنظيف، وحليب وحفاضات للأطفال على بعض العوائل المتعففة في مخيم شانيلا، في ببروت. وقد تمت عملية التوزيع يومي السبت والاحد في ٢٤ و ٢٥ نيسان &


نظرا للظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي يعاني منها أبناء شعبنا الفلسطيني، في مخيمات لبنان، وزعت لجان المرأة الشعبية الفلسطينية في الشمال مبلغا ماليا للعائلات المتعففة والمستورة، في مخيمي نهر البارد والبداوي، وذلك يوم الأحد في ٢٥ نيسان ٢٠٢١


ضمن برنامجها في شهر رمضان المبارك، ونظرا للأوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة، التي يعاني منها أبناء شعبنا الفلسطيني في مخيمات لبنان، وزعت اللجنة الاجتماعية واللجان العمالية، وبالتنسيق مع منظمة الشبيبة الفلسطينية في مخيم الجليل مواد غذائية على العائلات المتعففة ضمن حملة إفطار صائم . كما وزعت اللجنة الاجتماعية في منطقة صور مواد غذائية لعدد من العائلات المتعففة في مخيمي الرشيدية والبرج الشمالي، بالتعاون مع الاتحاد النسائي.


في ظل الأوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة، التي يعاني منها غالبية الناس، نتيجة الوضع الاقتصادي في لبنان، وزع فاعل خير بالتنسيق مع اللجنة الاجتماعية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في منطقة صيدا، وجبات إفطار وخبز، كما تم توزيع مبلغ مالي على عدد من الأسر المتعففة، في مخيم عين الحلوة ايوم الجمعة 23/4/2021 .


تحت عنوان" حملة إفطار صائم/ معًا وسويًا"، وزعت اللجنة الاجتماعيه الصحية واللجنة العمالية، بالتنسيق مع منظمة الشبيبة الفلسطينية، في مخيم الجليل، مواد غذائية على الأسر المتعففة، وذلك ضمن برنامجها وتقديماتها لأبناء شعبنا الفلسطيني، ونظرا للظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي يمر بها أبناء شعبنا الفلسطيني، خلال شهر رمضان المبارك


شعورا منها بأوضاع الناس الاقتصادية الصعبة، وضرورة تقديم الخدمات والمساعدة لأبناء شعبنا الفلسطيني في مخيمات لبنان، ونظرا للظروف الاقتصادية والمعيشة الصعبة وعدم توفر فرص عمل وزعت اللجنة الاجتماعية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في مخيم الجليل مبالغ مادية على عدد من العائلات الكريمة المتعففة، وذلك مساهمة منها في مد يد العون والمساعدة في تخفيف العبء عن كاهلهم. وقد لاقت هذه المبادرة الكريمة استحسان من العائلات وقدموا الشكر وا


نظرًا للظروف الاقتصادية والمعيشة الصعبة، التي يمر بها أبناء شعبنا الفلسطيني في مخيمات لبنان، وضمن عملها وتقديماتها خلال شهر رمضان المبارك، وزعت اللجنة الاجتماعية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، وبالتعاون مع اللجان الاجتماعية للجبهة الشعبية في المناطق، اللحموم الطازحة والفروج على العائلات المتعففة، في مخيمات صور وتجمعاتها، وصيدا، ووادي الزينة، ومخيمات الشمال وبيروت والبقاع الأوسط، ومخيم الجليل، كما وزعت الخبز في ص


للشهداء فينا مكانة، و لى رؤوسنا تيجانا، لسلوكنا نموذجا، ولمستقبلنا قناديل، فهم من ضحوا بحياتهم من أجلنا و من أجل مستقبلنا، فكانوا ما زالوا منغرسين في أفئدتنا، والشهادة أعظم أشكال التضحية والفداء . وفاء لدماء الشهداء التي سالت من أجل الحرية والعودة، وتمسكا بالمبادئ والقيم التي استشهدوا من أجلها، قامت اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية في منطقة صيدا يوم الثلاثاء 20/4/2021 بتنظيف أضرحة شهداء 23 نيسان في تجمع المدارس في مخيم


يحل شهر رمضان الكريم هذا العام في ظروف اقتصادية صعبة، نظرًا لارتفاع الأسعار الناتجة عن ارتفاع سعر صرف الدولار، والبطالة، وتحسسًا منها للظروف الاجتماعية والاقتصادية الصعبة التي يعانيها أبناء شعبنا الفلسطيني، في مخيمات لبنان، وزعت اللجان الاجتماعية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في مناطق بيروت، وصيدا، وصور، والبقاع، مبالغ مالية رمزية لعدد من الأسر الفلسطينية، في عدد من المخيمات الفلسطينية في لبنان، وأرفقت المبالغ المالية ببطاق


ضمن برنامجها وتقديماتها لأبناء شعبنا الفلسطيني، وبسبب الظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة، التي يمر بها أبناء شعبنا الفلسطيني، وحلول شهر رمضان المبارك، وزعت منظمة الشبيبة الفلسطينية واللجنة الاجتماعية الصحية في مخيم الجليل حصصًا غذائية للأسر المتعففة، وذلك ضمن حملة (معًا وسويًا) المقدمة من أبناء شعبنا الفلسطيني في المخيم وخارجه، وبعض المغتربين، وذلك يوم الأربعاء في ١٤ نيسان ٢٠٢١


من أجل صحة مجتمعنا ومخيماتنا وأهلنا، وخدمة لأبناء شعبنا، والتزاما منا بقناعاتنا، وبمبادئ الطبقة العاملة والفقراء و الكادحين، والتزاما ببرنامج اللجان العمالية الاجتماعي الخدماتي، وزعت اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية في منطقة صيدا بالشراكة مع لجان العمل في المخيماتالكمامات على أبناء شعبنا في مخيم عين الحلوة الشارع الفوقاني، وذلك من أجل المساهمة في حمايتهم من فيروس كورونا، مرادفا معها التوعية حول أهمية لبس الكمامة و التباعد


تمر السنون والايام وما زال المناضل الكبير الرفيق جورج ابراهيم عبد الله معتقلا في السجون الفرنسية منذ ٣٧ عاما برغم المناشدات والاعتصامات والتحركات. على مر الايام والسنين، ولكن لم يتم إطلاق سراحه، ويصادف اليوم ذكرى ميلاده السبعين، ولهذه المناسبة تداعت الحملة الوطنية لتحرير المناضل جورج عبد الله الى اعتصام احتجاجي أمام السفارة الفرنسية مساء يوم الأربعاء في ٧ نيسان ٢٠٢١ حيث احتشدت عائ


وزعت منظمة الشبيبة الفلسطينية ولجان العمال الشعبية حوالي 50 حصة تموينية للعائلات الفلسطينية المقيمة في حي التنك بمدينة ميناء طرابلس، وذلك يوم الأربعاء في 31/3/2021. وقد تم ذلك تحت إشراف أمين سر اللجان الشعبية في الشمال أبو ماهر غنومي، وأمين سر اللجنة الشعبية في طرابلس الشيخ أبو عثمان منصور، وبحضور أعضاء من اللجنة الشعبية لمدينة طرابلس . وقد شكر غنومي منظمة الشبيبة ولجان العمال على هذه المبادرة التي تعبر عن أصالة شعبنا في