New Page 1

في أحدثِ بيانٍ حقوقيّ حول معتقلي حراك "بدنا نعيش" في قطاع غزة، أكّدت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان أنّ "عدد من احتجزتهم الأجهزة الأمنية على خلفية علاقتهم بالحراك زاد عن 1000 مواطن"، لا يزال 300 على الأقل رهن الاعتقال. ورصدت الهيئة، منذ بدء فعاليات الحراك الذي يُطالب بتحسين الأوضاع المعيشية بتاريخ 14 مارس، مُخالفات قانونية جسيمة اقترفها الأمن ب غزة بحق متظاهري الحراك وصحفيين وحقوقيين. مع رفضهم المطالب المتكررة لزيارة المعتقل


استقبلت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وفدًا من الحزب الشيوعي اللبناني، ضم أمين عام الحزب حنا غريب وعضو المكتب السياسي محمد دمج، وضم وفد الجبهة مسؤولها في لبنان مروان عبد العال، ومسؤول العلاقات السياسية للجبهة في لبنان أبو جابر لوباني. خلال اللقاء عرض الطرفان تداعيات المشروع "الأميركي الإسرائيلي" على القضية الفلسطينية، الذي يستهدف تصفيتها، وابتلاع المنطقة العربية، وتفتيتها بحروب وصراعات داخلية في المنطقة. وجدّد الطرفان الدعو


أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بأشد العبارات الاعتداء الهمجي الذي تعرض له القيادي في حركة فتح والناطق باسمها عاطف أبو سيف اليوم الاثنين. ودعت الجبهة، في تصريحٍ صحفي، إلى تقديم الفاعلين إلى العدالة فوراً، واتخاذ كل الإجراءات التي من شأنها منع تكرار هذه الاعتداءات. واعتبرت أن هذا الاعتداء حادث خطير يشير إلى انزلاق الأحداث في القطاع إلى مستويات خطيرة لا يمكن السيطرة عليها أو تجنب تداعياتها الخطيرة على العلاقات الوطنية وا


أكَّد البيان الختامي للاجتماع العاجل الذي دعت إليه الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم السبت مع القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، إلى الاحترام "المطلق للحقوق والحريات الفردية والجمعية وحق التظاهر السلمي للناس". وأضاف البيان "انطلاقاً من مسئولياتنا الوطنية، فإننا نرى بالأزمة الكارثية التي يشهدها القطاع أزمة مركبة في جوهرها سياسي سببها الاحتلال والحصار والانقسام عظّمتها الإجراءات العقابية وقرارات المسئولين في غزة بفرض المز


من المقرر أن تعقد القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة لقاءً وطنيًا عاجلًا، ظهر اليوم السبت، بدعوةٍ من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، لبحث مُستجدات الأوضاع، في أعقاب ما شهدته محافظات القطاع من قمع الأجهزة الأمنية للمتظاهرين الذين خرجوا ضمن حراك "يسقط الغلاء" الشعبي، وكذلك جملة من النشطاء والصحفيين والحقوقيين الذي كانوا يعملون على رصد وتغطية فعاليات الحراك. وقال مسؤول اللجنة السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بغزة، إي


وجهت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين نداءً عاجلاً إلى حركة حماس لتغليب لغة العقل والانحياز إلى نبض الشارع والتوقف عن ملاحقة وقمع المتظاهرين فوراً، والإفراج عن كافة المعتقلين على خلفية الرأي والتعبير، ومحاسبة كل من تورط بالاعتداء على المتظاهرين السلميين، وسحب الأجهزة الأمنية من الطرقات والساحات العامة. ودعت الجبهة لإجراء حوار وطني عاجل لبحث آليات وطرق تطويق الأزمة لمنع انزلاق وتدهور الأمور إلى مستويات خطيرة لا يمكن السيطرة عليه


أفادت معلوماتٌ أولية باستشهاد وإصابة عدد من الفلسطينيين في الهجوم الإرهابي على مسجدين بمدينة كرايست تشيرتش بجزيرة ساوث آيلاند في نيوزلندا. وأفاد السفير الفلسطيني لدى أستراليا ونيوزلندا عزت عبد الهادي،بأن الجالية الفلسطينية أبلغته باستشهاد مواطن فلسطيني على الأقل، وإصابة عدد آخر في الهجومين، موضحاً أن السفارة تتابع اتصالاتها مع الجهات المختصة في نيوزلندا للحصول على معلومات وبيانات رسمية. وأشار إلى أن الحكومة النيوزلندية


زيارتان للوفد الأمني المصري إلى قطاع غزة خلال 3 أيامٍ، استغرقت كلٌ منهما عدّة ساعات، وتعتيمٌ مقصودٌ على كل ما يدور وينتج عن اللقاءات المُغلقة بين المصريين وحركة حماس وقادة الفصائل، إلى جانب تسريباتٍ كثيرة شاعت بشأن البنود الحقيقية التي احتوتها النقاشات الثنائية. هذا كلّه بات يُعزّز التساؤلات بشأن ما يجري على الأرض، سيّما في ظلّ وجود مُؤشرات تُؤكّد بعض ما يسري حول تلك البنود. الزيارة الأولى للوفد المصري لغزّة، كانت يوم


حيَّت المُناضلة والأسيرة المُحرّرة خالدة جرار، اليوم الخميس، المرأة الفلسطينية المُناضلة "في شتى أماكن تواجدها سواء في البيت أو ساحات النضال وفي المقدمة معتقلات وباستيلات الإحتلال، حيث تقبع العشرات من المناضلات الفلسطينيات خلف قضبان الأسر متحديات غطرسة الإحتلال وإجراءاته العنصرية، صامدات مبادرات يتقدمن صفوف أقرانهن من الأسرى في مواجهة ومجابهة إجراءات السجان العنصرية والتي كان آخرها إعلان الغضب والانتفاض داخل المعتقل أثر استش


وجهت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الخميس، تحية فخرٍ واعتزاز إلى كل نساء فلسطين في الوطن ومواقع اللجوء والشتات، ومن خلالهن إلى كل نساء العالم اللواتي يناضلن من أجل نيل حقوقهن، وإلى كل نساء العالم اللواتي يقفن ويدعمن الحقوق الفلسطينية. وقالت الجبهة في بيان لها بمناسبة يوم المرأة العالميا لذي يصادف الثامن من آذار/ مارس من كل عام "إن من يستحق التخصيص في التكريم والاحتفاء بهن في هذا اليوم النضالي، هن الشهيدات اللواتي قدمن


أكّد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أبو أحمد فؤاد، على ضرورة استمرار الحوار بين مختلف الأطراف الفلسطينية، وعدم وقفه تحت أيّة ذرائع، وضرورة تغليب المصلحة الوطنية على المصلحة الفئوية والإسراع إلى استعادة الوحدة، لمواجهة المخاطر التي تُحدق بالقضية الفلسطينية الآن، أكثر من أيّ وقتٍ مضى. وقال فؤاد إنّ "حجم المخاطر التي تُحدق بالقضية الوطنية، وما تشهده من تآمرِ ضدّها من بعض أهلنا ومن العدو الصهيوني والإمبريالية ا


أقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سوريا، أمس الجمعة، حفل استقبال بمُناسبة تحرّر المُناضلة خالدة جرار عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية وعضو المجلس التشريعي الفلسطيني بعد قضائها 20 شهرًا في سجون الاحتلال الصهيوني. وبعد الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء رحّب الرفيق طارق حسين بالحضور ووجه التحية للرفيقة خالدة جرار وأسرانا البواسل في سجون الاحتلال كافة. وقدمت الزهرة شام خليل رسالة لقيادة الجبهة والفصائل الفلسطينية باسم من


أكدت الأسيرة المحررة النائب خالدة جرار، أنّ مطلب الأسرى في سجون الاحتلال هو الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام بشكلٍ فوري، والعمل على تفعيل الجهد الشعبي نصرةً للأسرى. وقالت جرار خلال اتصالٍ مع "بوابة الهدف"، يوم الخميس، بعد ساعاتٍ من تحررها من سجون الاحتلال، إنّ الأسيرات يطالبن دائمًا بالحرية لكل الأسرى، ورسالتهم الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام. مبينةً أنها تركت ورائها 48 أسيرة يعشن في ظروفٍ صعبة ومأساوية في سجن "الدامون". وأوض


أقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، يوم السبت، بيت عزاء لرفيقها الراحل ماهر اليماني، عضو اللجنة المركزية العامة وأحد أبرز قادتها العسكريين، الذي رحل مساء الخميس في بيروت، بعد صراعٍ مع المرض، وكان قد أفنى سنين حياته في خدمة قضية شعبه وميدان العمل العسكري. وشارك في العزاء جمهور من الفلسطينيين في غزّة، من مختلف الأعمار والقطاعات جاءوا وفاءً لهذا القائد الوطني الكبير، تقدمهم قيادات وكوادر الجبهة الشعبية، وممثلو القوى الوطنية


ينعى الحزب السوري القومي الاجتماعي القائد المناضل ماهر اليماني، عضو اللجنة العامة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، والذي توفي أمس بعد مسيرة حافلة بالنضال. برحيل المناضل ماهر اليماني، تخسر فلسطين قائداً مقاوماً أمضى سني حياته مقاوماً من أجل فلسطين، مؤمناً بنهج الكفاح المسلح سبيلاً وحيداً للتحرير والعودة، وهو الذي اقترن اسمه بعدد كبير من العمليات النوعية ضد العدو اليهودي. وإذ يتقدم الحزب السوري القومي الاجتماعي بأحر التعازي